اليوم العالمي للسمنة في 11 أكتوبر: كيف تختلف السمنة عن زيادة الوزن؟

11 أكتوبر , 2019
Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها

مصدر المقال

المصدر

الرابط المختصر لهذا المقال

https://www.nok6a.net/?p=30337

مع نمط الحياة المستقرة والعادات الغذائية الغير مناسبة، يجد السكان اليوم صعوبة في الحفاظ على وزنهم، وبينما نحتفل باليوم العالمي للسمنة غدا، تعرف على الفرق بين البدانة والوزن الزائد لوضع خطة لياقة مناسبة.

السمنة هي حالة تتراكم فيها الدهون الزائدة في الجسم، ويمكن أن يكون لها آثار ضارة على الصحة، حيث يشعر الشخص المصاب بالسمنة بالضغط الشديد على مفاصله، وقد يؤدي ذلك إلى الألم الموهن في بعض الأحيان.

السمنة تضع ضغطا شديدا على القلب وتتسبب في ارتفاع مستوى ضغط الدم، ويجد الشخص المصاب بالسمنة نفسه داخل حلقة مفرغة حيث لا يدعم الجسم فقدان الوزن والسمنة تجعل عمل الجسم العادي صعبا.

في عام 2014، كان أكثر من 1.9 مليار من البالغين (18 عاما فما فوق) و 41 مليون طفل دون سن الخامسة يعانون من زيادة الوزن، كما أن ما يقرب من نصف الأطفال دون سن الخامسة الذين كانوا يعانون من زيادة الوزن أو السمنة في عام 2014 يعيشون في آسيا، وفقًا للبوابة الوطنية للصحة.

الفرق بين السمنة و زيادة الوزن
غالبا ما تستخدم كلمة السمنة وزيادة الوزن معا، ولكن هذين المصطلحين قد يكونا متشابهين لكنهما ليسا متماثلين.

الفرق بين الاثنين هو عادة مع مؤشر كتلة الجسم (BMI)، وهو مقياس الدهون في الجسم التي يتم حسابها مع وزن الشخص بالنسبة لعمره وطوله.

وتمثل السمنة زيادة في تخزين الدهون بالجسم، أما زيادة الوزن فتعني زيادة وزن الجسم عن المعدل الطبيعي والمثالي للوزن مقارنة بطول الجسم.

من المهم أيضا ملاحظة أن حالة زيادة الوزن التي لم يتم فحصها يمكن أن تؤدي إلى حالة السمنة.

إذا نظرنا إلى قيم مؤشر كتلة الجسم بشكل عام، فإن الشخص الذي لديه مؤشر كتلة الجسم بين 25-29.9 يعاني من زيادة في الوزن بينما قيمة مؤشر كتلة الجسم أكثر من 30 تعني أنه يعاني من السمنة.

لماذا يجب معرفة الفرق؟
السمنة هي مرض مزمن، فعلى سبيل المثال، يعتبر الشخص الذي لديه مؤشر كتلة الجسم أكثر من 40 شخصا مصابا بالسمنة ، وغالبا ما ينصح بإجراء جراحة لعلاج البدانة.

زيادة الوزن أمر شائع وهو سهل العلاج لأن الدهون في الجسم، وخاصة حول البطن، ليست جامدة كما هي عندما تصل إلى مرحلة السمنة، لذلك، يلعب حجم الخصر دورا مهما في معرفة مؤشر كتلة الجسم لديك ومعرفة ما إذا كنت تعاني من زيادة الوزن أو السمنة.

ماذا أفعل؟
في اليوم العالمي للسمنة غدًا، ابدأ بفحص مؤشر كتلة الجسم.

بمجرد معرفة ما إذا كنت تعاني من زيادة الوزن أو السمنة، يمكنك وضع خطة مناسبة لفقدان الوزن.

عندما يتعلق الأمر بالسمنة، فإنك ستحتاج إلى مساعدة من المحترفين، وخطة لنظام غذائي وممارسة تمارين رياضية مع مراعاة حالة الجسم التي قد تتأثر بسبب السمنة.

Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها