fbpx

الغابات المطرية

“الرئة الخضراء” للكوكب لم تعد تلعب دورها

في المناطق المدارية، أدت إزالة الغابات في مناطق الأمازون وإفريقيا وجنوب شرق آسيا، بالإضافة إلى الخسائر المرتبطة بالمناخ، إلى نقص امتصاص النباتات لثاني أكسيد الكربون. الغابات المطيرة لم تعد “بئرا” للانبعاثات البشرية من الكربون، وبعبارة أوضح فإن “الرئة الخضراء” للكوكب…

سرة البطن: مرتع لغابات مطيرة من البكتيريا المختلفة

قد يفكر أحد بأن هناك عاملاً مشتركاً يجمع السرة بالغابات المطيرة، ولكن العلماء اكتشفوا وجود هذا العامل. في عام 2011، بدأ مشروع التنوع البيولوجي الذي يوجد في السرة في جامعة ولاية كارولينا الشمالية، فبعد أن طرح طالب جامعي فكرة استكشاف…