“Hypertaste”..لسان إلكتروني يمكنه تحليل تركيبة السوائل

31 يوليو , 2019
Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها

مصدر المقال

المصدر

الرابط المختصر لهذا المقال

https://www.nok6a.net/?p=29162

يمكن للإنسان تذوق الأطعمة بفضل براعم أو خلايا الذوق، والمستقبلات الموجودة على اللسان، ويتم تقاسم هذه الكفاءة حتى الآن فقط مع الحيوانات، ولكن يمكن أن تصبح شائعة في الأجهزة الآلية، وِفقا للتقدم الذي أحرزه الباحثون في IBM.

في أوائل شهر يوليو، قدمت مختبرات IBM الأمريكية لسانا إلكترونيا أطلقت عليه اسم “Hypertaste”، والذي يمكنه تحليل تركيبة السوائل.

للوصول إلى هذه النتيجة، طور العلماء لغة اصطناعية تحتوي على جزيئات قادرة على محاكاة المستقبلات البشرية وتنبعث منها إشارة كهربائية ثم تفسرها لغة الروبوتات.يشكل تفسير الإشارة التي تصدرها اللغة الاصطناعية رسالة يمكن وصفها بأنها “بصمة” للسائل، والتي يتم إرسالها إلى تطبيق، يمكن تنزيله على الهاتف الذكي، والذي يُقارنه بمختلف السوائل المعروفة، وتستغرق العملية أقل من دقيقة.

وقال أليكسيس هوسو، الشريك المؤسس لصندوق الاستثمار “هاردوير كلوب”: “الأمر المثير للاهتمام في “Hypertaste” هو أن الجهاز يقوم بإجراء تحليل اندماجي، مما يجعل من الممكن الحكم على مجموعة من الجزيئات المختلفة دفعة واحدة”.

أثناء عرض النموذج الأولي، أظهر باحثو IBM Research أن اللسان الإلكتروني قادر بالفعل على التعرف على أنواع المياه المختلفة وتمييزها، وهذا نجاح مشجع، وإذا تحسن النموذج وبدأ تشغيله على سوائل أكثر تعقيدا، فيمكن قلب العديد من المجالات.

في القطاع الطبي، على سبيل المثال، يمكن استخدامه لتحليل بول المرضى بشكل فوري تقريبا، وبالتالي تجنب وقت الانتظار والتكاليف التي تتكبدها الزيارة المخبرية، ويمكن أن تستفيد صناعة المستحضرات الصيدلانية أيضا من الاختراع، الذي سيسمح في النهاية بتحليل السوائل المستخدمة في تصميم الدواء.

وسيجعل اللسان الإلكتروني التحقق من نوعية المياه في بحيرة أو حمام سباحة مهمة سهلة ومتاحة للجميع.

وأهم ميزات الجهاز هو شكله الصغير نسبيا، مما يجعله قابلاً للنقل بسهولة وهو “إضافة حقيقية”، وفقا لما قاله Alexis Houssou، والذي أضاف: “Hypertaste” يمثل تمامًا ما سنكون قادرين على فعله في السنوات المقبلة بذكاء اصطناعي”.

Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها