fbpx

سارة خنفر

غير مصنف

واحر قلباه ممن قلبه شبم..ومن بجسمي وحالي عنده سقم

واحر قلباه ممن قلبه شبم..ومن بجسمي وحالي عنده سقم مالي أكتم حبا قد برى جسدي..وتدعي حب سيف الدولة الأمم إن كان يجمعنا حب لغرته..فليت أنا بقدر الحب نقتسم قد زرته وسيوف الهند مغمدة..وقد نظرت إليه والسيوف دم فكان أحسن خلق…

غير مصنف

أرى لي وجهًا شّوه الله خلقه … فقُـبِّحَ من وجهٍ وقبِّحَ حامِلُهُ

أرى لي وجهًا شّوه الله خلقه … فقُـبِّحَ من وجهٍ وقبِّحَ حامِلُهُ   هذا البيت يُنسَب للحطيئةِ، الذي كان معروفًا بالهجاء، حتى أنّه هجى أمّه وأباه، فلم يفلت أحدٌ من شر لِسانهِ وقسْوَتِهِ، وصَفهُ الأصمعيُّ قائلًا: كانَ الحطيئة سؤولًا مُلْحِفًا،…

وزائرتي كأن بها حياء

وزائرتـــي كــأنَّ بهــا حـــياءً…فليــس تــزورُ إلّا في الظّلامِ فرشتُ لها المَطارِف والحشايا…فــعافتْها، وباتَتْ في عِظامِي يضيق الجلد عن نفسي وعنها…فتـــوسعــُهُ بأنــواعِ السقّــام كأن الصــبح يطردها فتجري…مــدامعــها بأربعـــةٍ سجــامِ توجّه أبو الطيب المتنبي إلى أرض مصر خارجًا من بلاد الشام بعد…

غير مصنف

قد كانَ يمْنَعُني الحياءُ من البُكَا … فاليومَ يمْنَعُهُ البَكا أن يمْنَعا

سارة خنفر أركائِبَ  الأَحْبابِ إنّ الأدْمُعا…تَطِسُ الخُدودَ كما تَطسْنَ اليَرْمَعَا فاعْرِفنَ من حَمَلتْ عَليكُنَّ النَّوى … وامشَيْنَ هَوْنًا في الأزمّة  خُضّعا قد كانَ يمْنَعُني الحياءُ من البُكَا … فاليومَ يمْنَعُهُ البَكا أن يمْنَعا هذه الأبيات هي مطلع قصيدة يمدح فيها المتنبي عبد الواحد بن العباس بن أبي الأصبع الكاتب، وهي من البحر الكامل،…