نقطة الصحة الجيدة 3 أسباب تجعلك تشتهي السكر باستمرار..ماذا تفعل حيال ذلك؟

3 أسباب تجعلك تشتهي السكر باستمرار..ماذا تفعل حيال ذلك؟

الرغبة الشديدة – سواء كانت لشيء حلو أو مالح أو مقرمش – غالبًا ما تعبر عن شيئ أعمق من الجوع، وهناك 3 أسباب تجعلك تشتهي السكر.

في بعض الحالات، يمكن أن تنبع الرغبة الشديدة من سبب عاطفي، مثل الحنين أو الحزن أو الراحة.

ولكن عندما تصبح رغبتك في تناول السكر شديدة وعشوائية وكثيرة، فقد يرسل جسمك إشارة فسيولوجية.

أخصائية التغذية المسجّلة آيات سليمان، تتحدث عن 3 تفسيرات محتملة للرغبة الشديدة في تناول السكر، بالإضافة إلى كيفية إدارتها:

تقلبات السكر في الدم

يمكن أن يكون اللوم على ارتفاع السكر في الدم والانخفاضات في الرغبة الشديدة المفاجئة والقوية في السكر.

توضح سليمان: “عندما تنخفض مستويات السكر في الدم، سيحاول جسمك استعادة سكر الدم، لذلك سوف يتوق إلى المزيد من الطعام”.

وقال الطبيب النفسي المتخصص في مجال التغذية جورجيا إيدي، دكتوراه في الطب، لـ mbg:

“قد يكون الطعام غير المرغوب فيه هو السبب في تقلبات السكر في الدم.”

يتم هضم السكريات والكربوهيدرات المعالجة بشكل كبير وامتصاصها في الجسم بسرعة أكبر

مما يؤدي إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم، وبالطبع إلى الانخفاضات اللاحقة.

لتجنب هذا الانخفاض، يوصي سليمان بإضافة المزيد من الكربوهيدرات الغنية بالبروتين والألياف إلى وجباتك.

وتقول إن هضم هذه العناصر الغذائية يتم ببطء أكثر وتساعد في الحفاظ على استقرار مستويات السكر في الدم، كما أنها تجعلك تشعر بالشبع لفترة أطول.

نقص المغنيسيوم من الأسباب التي تجعلك تشتهي السكر

المغنيسيوم معدن مسؤول عن تخليق البروتين في الجسم، والتحكم في نسبة السكر في الدم، وإنتاج الطاقة، والعديد من الوظائف الأساسية.

تقول سليمان: “عندما يكون لديك نقص في المغنيسيوم، فإن جسمك يواجه صعوبة في جلب الطاقة إلى الخلايا، مما يجعلك تشعر بالتعب والرغبة في السكر”.

لضمان حصولك على مستويات كافية من المغنيسيوم، فكر في تناول مكمل أو إضافة أطعمة غنية بالمغنيسيوم إلى نظامك الغذائي.

إلى جانب الحد من الرغبة الشديدة في تناول السكر، يمكن للمغنيسيوم أيضًا تحسين جودة النوم.

مقالات شبيهة:

ذكاء اصطناعي يكشف انخفاض السكر عبر تخطيط القلب

دراسة..إدارة مستويات السكر في الدم قد يحسن صحة الدماغ

الجفاف من الأسباب التي تجعلك تشتهي السكر

في حين أننا غالبا ما نربط الجفاف بالفم الجاف أو الصداع أو التغيرات في لون البول، إلا أنه يمكن أيضًا اكتشافه من خلال الرغبة الشديدة في تناول السكر.

تقول سليمان: “في كثير من الأحيان نسيء تفسير إشارة عطشنا على أنها إشارة للجوع”.

لتهدئة هذا الشعور ودعم ترطيب جسمك، اشرب الماء أو الشاي أو مشروباً غنياً بالإلكتروليتات.

إذا كنت لا تزال جائعًا، ففكر في تناول وجبة خفيفة مرطبة، مثل الخيار أو البطيخ أو التوت.

الخلاصة…

قد يكون من الصعب قضاء بعض الوقت في إعداد العشاء عندما يكون كل ما تريد القيام به هو مد يدك إلى علبة البسكويت القريبة.

لكن تذكر، أن تكون مدركًا لما تستهلكه وممارسة الامتنان للطعام على طبقك يمكن أن يجعل من السهل الاستمتاع بتناول الطعام الصحي.

مهلا، إذا كنت لا تزال تشتهي الحلوى بعد عشاء متوازن ومغذي، فقد تكون هذه علامة على أنك تريد شيئًا حلوًا بجدية، وهذا جيد أيضًا.

المصدر: https://www.mindbodygreen.com/articles/reasons-for-sugar-cravings-and-what-to-do

Avatar
محمد
مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية