يحمي من السكري ويحد من الكوليسترول..7 فوائد صحية لـ”الكرز”

الكرز ليس فقط أحد أكثر الفواكه صحة، بل إنه يصنف أيضًا كواحد من أكثر الأطعمة الوقائية للصحة بشكل عام.

يحتوي كوب واحد، أو حوالي 21 حبة من هذه الفاكهة، على أقل من 100 سعر حراري و 15٪ من احتياجاتك اليومية من فيتامين سي.

وفيما يلي سبعة أسباب أخرى تجعل هذه الفاكهة مغذية بالكامل، وطرق سهلة لتناول المزيد منها على مدار العام.

الكرز مليء بمضادات الأكسدة

الكرز مصدر قوي لمضادات الأكسدة والمركبات المضادة للالتهابات.

تعمل مضادات الأكسدة على إبطاء الشيخوخة ودرء الأمراض المزمنة – بما في ذلك أمراض القلب والسرطان ومرض الزهايمر والسكري والسمنة.

يحمي من مرض السكري

يساعد تأثير الكرز المضاد للالتهابات في الحفاظ على صحة جسمك، كما أنه يحتل مرتبة أقل من العديد من الفواكه على مؤشر نسبة السكر في الدم.

وهذا يعني أنها لا تؤدي إلى حدوث طفرات وانهيارات في سكر الدم ومستويات الأنسولين.

هذا يجعلها واقية ضد مرض السكري، ومهمة لإدارة الحالة إذا كنت مصابا بها بالفعل.

أنها فاكهة تعزز النوم الصحي

الكرز الحامض على وجه الخصوص هو أحد المصادر الغذائية القليلة للميلاتونين، وهو هرمون يساعد في التحكم في دورات النوم والاستيقاظ.

وجدت إحدى الدراسات التي أجريت على الرجال والنساء الذين يعانون من الأرق أنه بالمقارنة مع الدواء الوهمي، فإن ثمانية أونصات من عصير هذه الفاكهة في الصباح ومرة ​​أخرى قبل النوم بساعة إلى ساعتين تزيد من وقت النوم بساعة و 24 دقيقة.

يمكنها توفير الراحة من التهاب المفاصل

أشارت العديد من الدراسات إلى أن استهلاك هذه الفاكهة مفيد لمرضى هشاشة العظام.

وقد يساعد دمج الفاكهة أو عصيرها 100٪ بانتظام في وجبتك أو روتين الوجبات الخفيفة في تخفيف آلام المفاصل.

 

إقرأ أيضا:

أطعمة يمكن أن تساعدك على النوم بشكل أفضل

أحصل على المزيد من فيتامين سي بشكل طبيعي من هذه الأطعمة!

الكرز يقلل من خطر نوبات النقرس

أكثر من ثمانية ملايين بالغ في الولايات المتحدة يعانون من النقرس.

يحدث التهاب المفاصل الالتهابي هذا عندما تتبلور فضلات تسمى حمض البوليك داخل المفاصل، مما يسبب ألمًا شديدًا وتورمًا.

في إحدى الدراسات، أظهر مرضى النقرس الذين تناولوا الكرز لمدة يومين فقط (الفاكهة الطازجة، وكذلك المستخلص والعصير) خطرًا أقل بنسبة 35٪ للإصابة بنوبات النقرس مقارنةً بأولئك الذين لم يتناولوها.

تحد من نسبة الكوليسترول

أظهرت الأبحاث أن شرب عصير الكرز الحامض يمكن أن يساعد في خفض الكوليسترول الكلي، بما في ذلك النوع “السيئ” المعروف باسم LDL.

هذا أمر أساسي لأن كل انخفاض بنسبة 1٪ في الكوليسترول يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 2٪.

كما أن ارتفاع مستوى البروتين الدهني منخفض الكثافة يثير القلق بشكل خاص فيما يتعلق بخطر الإصابة بالنوبات القلبية.

أنها تقلل من آلام ما بعد التمرين

بعبارة أخرى، يمكن أن يجعل الكرز ألم التمرين بعد التمرين المتواتر عالي الكثافة أقل حدة.

كما أنها تحمي من التآكل الخلوي الناتج عن التمارين الرياضية، وتساعد في دعم تعافي العضلات.

لهذا السبب يحظى عصيرها بشعبية بين الرياضيين المحترفين والمتنافسين.

كيفية الاستفادة القصوى من الفوائد الصحية للكرز

لا يوجد شيء أفضل من وعاء من الكرز الطازج في موسمه، لكن هذه ليست الطريقة الوحيدة للاستفادة من مميزاته الغذائية.

ابحث عن الكرز المجمد والمساحيق المجففة بالتجميد وعصير الكرز الحامض 100٪ والكرز المجفف الخالي من المواد الحافظة.

يُخفق الكرز المجمد أو المسحوق في عصائر السموذي، أو يُضاف إلى الشوفان.

يُقلب الكرز المجفف المفروم مع زبدة الجوز أو الشوكولاتة الداكنة المذابة، أو يُرش على السلطات والخضار المطبوخة.

أضف عصير الكرز الحامض إلى الماء الفوار، واشربه مباشرة إذا كنت تعاني من اضطرابات النوم، أو تريد فوائد التعافي من التمارين الرياضية.

إن جعل الكرز جزءًا أساسيًا من نظامك الغذائي هو تحول صغير قد يتحول إلى فوائد صحية كبيرة.

المصدر

Total
0
Shares