ويش” يُلهم طلبة المدارس لتطوير ابتكارات في مجال الرعاية الصحية

أسهم برنامج “مبتكرو الغد” التابع لمؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية “ويش”، مبادرة الصحة العالمية التابعة لمؤسسة قطر، في إلهام طلبة في سن العاشرة من أكاديمية نيوتن البريطانية الدفنة، لتطوير حلول مبتكرة هادفة لتعزيز خدمات الرعاية الصحية، وقاموا بعرضها خلال قمة “ويش 2022” الأخيرة.

وقد شارك الطلبة من الصفين الرابع والخامس، في أحدث نسخة من برنامج “مبتكرو الغد” من “ويش”، والذي تم إطلاقه في عام 2020 بهدف تنمية عقلية ريادة الأعمال لدى الأطفال في سن مبكّرة. ويركّز البرنامج بشكلٍ خاص على نشر الوعي حول قيمة الابتكار في مجال الرعاية الصحية لدى الأجيال الشابة، وتشجيعهم على ابتكار حلولٍ مبتكرة للتغلب على التحديات التي لاحظوها في نظام الرعاية الصحية أو على مستوى تقديم الخدمات الصحية.

وقدم كل من الطالب ابن كنعان علي مدلل، ومهرة السلطان، وآدم هشام السيد مشروعهم بعنوان “فارمافايندر” (Pharmafinder)، والذي يُمكّن المستخدمين من العثور على الصيدليات والمتخصصين في الرعاية الصحية المنزلية بطريقة أسرع وملائمة أكثر. واقترح الطلاب تطوير تطبيقٍ يمنح مستخدميه إمكانية العثور على الصيدليات القريبة منهم وعرض جميع المنتجات والأدوية التي يبيعونها، بالإضافة إلى عرض أسماء المتخصصين في الرعاية المنزلية وأوقات توافرهم، ومستوى تقييمهم.

من جهتهما، طور الطالبان براء محمد عبد النافي، وخالد محمد السعدي، مشروع “ميدي فايندر” (Medifinder)، الذي يهتم بمسألة الرعاية الصحية الطارئة، وأوصى المشروع بإنشاء تطبيق متعدد الوظائف لتسريع خدمات الإسعاف، وبناء صلة بين أسرة المريض ومقدمي الرعاية الصحية الطارئة. وتضم مزايا التطبيق الرئيسية إرسال إشارات إلى جميع المستخدمين لإفساح المجال أمام سيارة الإسعاف عند اقترابها منهم، وتوفير بوابة اتصال بين المسعفين وعائلة المريض طوال فترة علاج المريض، وعرض أسماء العاملين في المستشفيات وأقسام الطوارئ المعنيين برعاية المريض، ومستوى تقييمهم.

أطفال أكاديمية نيوتن البريطانية مع سلطانة أفضل، الرئيس التنفيذي لـ "ويش".
أطفال أكاديمية نيوتن البريطانية مع سلطانة أفضل، الرئيس التنفيذي لـ “ويش”.

وعلّق محمود العشي، رئيس قسم الابتكار في “ويش” قائلًا: “يعتبر توفير خدمات رعاية صحية ميسورة التكلفة ومتاحة للجميع أمرٌ في غاية الأهمية، في ظل تزايد عدم المساواة في الوصول إلى الرعاية الصحية عبر المجتمعات المهمّشة في العالم. وفي هذا السياق، تبرز الحاجة إلى الابتكار، وإلى الشباب الذين يتميزون بأفكار جديدة قادرة على دحض عدم المساواة هذه. تبدأ عملية بناء مجتمعات تتمتع بصحة أفضل من خلال تعليم أطفالنا وإشراكهم في السعي لإحداث التغيير لجعل الناس ينعمون بالصحة والسعادة. من خلال برنامج مبتكرو الغد، نأمل في إشراك الشباب في هذه التجربة بغاية زيادة شغفهم وسعيهم في إحداث التغيير وتعزيز رفاهية المجتمع خلال فترة نموهم ليصبحوا قادة الغد.”

وتم في القمة العالمية – التي أقيمت في الفترة من 4 إلى 6 أكتوبر في المدينة التعليمية بمؤسسة قطر – تخصيص جناحين للطلاب، إلى جانب العديد من الشركات الناشئة من مختلف أنحاء العالم، حيث أتيحت لهم الفرصة للقاء خبراء الصحة العالمية، وواضعي السياسات، وغيرهم من المشاركين رفيعي المستوى في القمة، بما في ذلك السير مو فرح، الرياضي الأولمبي البريطاني الحائز على العديد من الميداليات الذهبية. كما عرضوا أفكارهم على المشاركين في القمة على منصة بنك قطر للتنمية.

إلى ذلك، قال باتريك سالفج، مدير أكاديمية نيوتن البريطانية الدفنة: “إن مشاركة الأطفال في هذا الحدث مكنتهم من الاطلاع على تفكير قادة العالم في هذا المجال، وساهمت في إثراء تفكيرهم نتيجة لذلك. كما قال أحد المشاركين لدينا: “هذه أعظم تجربة شاركت فيها على الإطلاق”. لقد احتاج الأطفال المشاركون إلى التفكير مليًا قبل طرح مفاهيمهم، والتحدث بشكل متماسك عند إجابتهم على الأسئلة التي طرحت عليهم، ومواجهة مخاوفهم من التحدث أمام الجمهور. ستكون لهذه التجربة تأثيرٌ دائم على هؤلاء الأطفال، حيث سيتمكنون من مواجهة التحديات الجديدة بكامل الثقة التي اكتسبوها من مشاركتهم في منصة عالمية، ألا وهي قمة ويش”.

“ويش” هو مبادرة الصحة العالمية التابعة لمؤسسة قطر. مثلت قمة “ويش 2022” النسخة السادسة من التجمع الدولي الذي جمع خبراء الرعاية الصحية وصناع القرار وممثلي الحكومات والمبتكرين من حوالي 70 دولة مختلفة.

Total
0
Shares