مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية مشروع طموح تكلف 13.6 مليار دولار

9 مايو , 2019
Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها

مصدر المقال

المصدر

الرابط المختصر لهذا المقال

https://www.nok6a.net/?p=27803

يقع مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، الذي سمي على اسم حاكم الإمارة ونائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة ورئيس الوزراء، في عمق صحراء دبي.

في عامها الثامن من التطوير، تظهر صور الأقمار الصناعية أميالا من الألواح الضوئية مرتبة بشكل أنيق ومتناسق.

وبمجرد الانتهاء من المشروع، أخبرت هيئة دبي للطاقة والمياه (سي إي دبليو) شبكة CNN أن الاستثمار الذي تبلغ تكلفته 50 مليار درهم (13.6 مليار دولار) يمكن أن يصل إلى 1.3 مليون منزل، مما يقلل انبعاثات الكربون بمقدار 6.5 مليون طن سنويًا.

تم إطلاق مشروع إنشاء المجمع في يناير 2012 كأهم المشاريع الداعمة لاستراتيجية الطاقة النظيفة في دبي بقدرة إنتاجية تصل إلى 5000 ميجاوات بحلول عام 2030، وباستثمارات تبلغ 50 مليار درهم، حيث سيساهم من خلال مشاريعه في تسريع التحوّل نحو تبنّي واستخدام الطاقة الشمسية.

وبدأت المرحلة الأولى من المشروع بقدرة 13 ميجاوات في 2013 باستخدام تقنية الألواح الكهروضوئية PV.

وتم افتتاح المرحلة الثانية من مجمع محمد بن راشد للطاقة الشمسية لإنتاج 200 ميجاوات من الكهرباء بتقنية الألواح الكهروضوئية في مارس 2017.

فيما سيتم تشغيل المرحلة الثالثة من مجمع محمد بن راشد للطاقة الشمسية بقدرة 800 ميجاوات وبتقنية الألواح الكهروضوئية في عام 2020.

وفي 19 مارس 2018 انطلقت المرحلة الرابعة من “مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية.

أكبر مشروع استثماري للطاقة الشمسية المركّزة في العالم

وبعد بدء العمل في مارس 2018، أصبحت القاعدة مكتملة الآن لما تزعم هيئة كهرباء ومياه دبي أنه سيكون أطول برج للطاقة الشمسية المركزة في العالم.

وتعد هذه المرحلة أكبر مشروع استثماري للطاقة الشمسية المركّزة في العالم في موقع واحد، وفق نظام المنتج المستقل بطاقة انتاجية تبلغ 700 ميجاوات من الكهرباء النظيفة.

وتتضمن أعلى برج شمسي في العالم بارتفاع يصل إلى 260 متراً، وبأكبر سعة تخزينية للطاقة الحرارية على مستوى العالم، حيث ستوفر الطاقة النظيفة لأكثر من 270 ألف مسكن في دبي، وتسهم في تخفيض أكثر من 1.4 مليون طن من انبعاثات الكربون سنوياً.
وسيستخدم مشروع المرحلة الرابعة للمجمع تقنيتين لإنتاج الطاقة النظيفة، الأولى هي منظومة عاكسات القطع المكافئ بقدرة إجمالية 600 ميجاوات، وتقنية برج الطاقة الشمسية المركّزة بقدرة 100 ميجاوات، فيما ستصل المساحة الإجمالية إلى 43 كيلومتر مربع.

ووصلت الاستثمارات الإجمالية لهذا المشروع الطموح إلى 14.2 مليار درهم، وبسعر تكلفة للطاقة بلغ 7.3 سنت أميركي للكيلووات ساعة، وهو الأقل عالمياً، وفقاً لتقرير شبكة CNN.

 

 

 

Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها