ما هو “أرق انقطاع الطمث” وكيف تخففين أعراضه؟

يحدث “أرق انقطاع الطمث” بعد انقطاع الطمث لدى السيدات، وهو يجعل الحصول على قسط جيد من الراحة أثناء الليل مستحيلا.

انقطاع الطمث هو مرحلة طبيعية في حياة المرأة تحدث في سن 51-52 في المتوسط، على الرغم من أنها يمكن أن تحدث قبل أو بعد سنوات عديدة.

يتميز انقطاع الحيض بأعراض عدة ومنها صعوبة النوم أو “أرق انقطاع الطمث”، وزيادة الوزن، وانخفاض كتلة العظام والعضلات، وتغيرات الهرمونات – وهي هرمون الاستروجين والبروجسترون.

العرق الليلي والقلق والاكتئاب وانخفاض الميلاتونين والبروجسترون، وهما هرمونان لهما تأثيرات تعزز النوم، هما السببان الرئيسيان لأرق انقطاع الطمث.

وترتبط قلة النوم بمجموعة من الأعراض التي تتعلق بانقطاع الطمث، والاكتئاب والتوتر وزيادة الوزن.

ونظرًا لأهمية الحفاظ على وزن صحي جنبًا إلى جنب مع العظام والعضلات القوية، من المهم معالجة هذه المشاكل مبكرًا في سن اليأس.

وفيما يلي 5 نصائح الخمس لتخفيف الأعراض حتى تتمكني أخيرًا من النوم الذي يحتاجه جسمك.

للحد من التعرق تناولي فول الصويا أو ادامامي

يمكن أن يؤدي التعرق الليلي بعد انقطاع الطمث إلى أرق انقطاع الطمث.

التعرق الليلي أو الهبات الساخنة تجعل 80 في المائة من النساء قلقات، مما قد يمنعهن من الوصول إلى النوم العميق.

لتفادي المتاعب، استمتعي بحفنة من إدامامي المحمص الجاف قبل النوم بساعتين.

يعوض الاستروجين النباتي لفول الصويا المقرمش الانخفاض في هرمون الاستروجين المسؤول عن التنظيف.

وقد وجد البحث أن ذلك سيقلل من الهبات الساخنة بنسبة تصل إلى 84 بالمائة.

لتهدئة الشخير الغرغرة بالخزامى.

تزداد احتمالية إصابتك بالشخير، الذي يسبب الاستيقاظ مع سن اليأس.

ومع ذلك، فإن العديد من النساء اللواتي لا يعتقدن أنهن يشخرن يفعلن ذلك بالفعل!

لتهدئة الشخير يمكنك الغرغرة بكوب واحد من الماء المنقوع بقطرتين من زيت اللافندر الأساسي قبل النوم.

يحاكي اللينالول الموجود في الزيت هرمون الاستروجين، وقد يؤدي التعرض اليومي له إلى تعويض التحولات الهرمونية التي تؤدي إلى الشخير.

بالإضافة إلى ذلك، يعتقد بعض عشاق اللافندر أن الغرغرة بالخزامى تخفف أعراض البرد والإنفلونزا.

أرق انقطاع الطمث…لتهدئة التوتر تناولي علكة أو كبسولة CBD قبل النوم

بالنسبة لما يقرب من 25 في المائة من النساء، فإن انقطاع الطمث يعزز مستويات هرمون الإجهاد الكورتيزول.

وهذا يمكن أن يؤدي إلى تسارع الأفكار التي تمنع النوم.

إقرأ أيضا:

كيف تتغير العلاقة الحميمة بعد انقطاع الطمث؟

في فترة انقطاع الطمث..ماهو الأمر الأكثر أهمية بالنسبة للنساء؟

تظهر الأبحاث من مجلة Neurotherapeutics أن الكانابيديول هو علاج فعال لاضطرابات القلق، واضطراب الوسواس القهري، واضطراب ما بعد الصدمة.

يحتوي CBD / Melatonin Softgels  على “nanoemulsion technology” التي تساعد جسمك على امتصاص المزيد من الكانابيديول أكثر من العديد من العلامات التجارية الأخرى في السوق.

ستساعدك الجرعة الصغيرة من الميلاتونين على النوم طوال الليل، بينما سيساعدك الكانابيديول على الشعور بالهدوء.

لتسكين الألم تناولي عصير الكرز

عندما تنخفض مستويات هرمون الاستروجين المهدئة للالتهابات، تشتعل آلام المفاصل.

لدرجة أن آلام المفاصل قد تمنع النساء في سن اليأس من النوم.

لكن الأبحاث التي أجرتها جامعة ديلاوير تظهر أن احتساء عصير الكرز الحامض في الليل يهدئ الالتهاب،

بينما تقول مؤسسة النوم إن الميلاتونين في الكرز قد يساعدك على النوم.

إطفاء الأنوار للحد من “أرق انقطاع الطمث”

قومي بإطفاء الأنوار قبل النوم بساعتين ليلا، وسوف يزيد ذلك من إنتاج الميلاتونين بنسبة تزيد عن 71 في المائة، وفقًا لبحث من جامعة كولورادو.

وهذا بدوره سيساعد في تحسين نوعية نومك.

المصدر

Total
0
Shares