ماهي العادات التي عليك تجنبها إذا كنت ترغب في خفض الوزن؟

إن خفض الوزن مهمة ليست سهلة بالنسبة للكثيرين، حيث أن اتباع نظام غذائي ونمط حياة معين قد لا يروق للكثيرين منا.

ولكن العناية بصحتنا، تتطلب منا التخلص من تلك العادات السيئة التي تمنعنا من التخلص من هذه الكيلوجرامات الزائدة.

منذ بداية جائحة كورونا، بدأ الكثير من الناس العمل من المنزل.

رغم وجود أشخاص معتادين على ذلك قبل الإغلاق، إلا أن هناك بعض الموظفين الذين يميلون إلى تناول الطعام أمام الشاشة.

قالت روكسانا إحساني، أخصائية التغذية والمتحدثة باسم أكاديمية التغذية وعلم التغذية، لـ Eat This:

“هذا السلوك لا يقلل فقط من متعة تجربة تناول الطعام ولكنه يقلل أيضًا من وعينا بماذا وكم نتناوله”.

خفض الوزن..تذكر أن تتناول الغداء في المطبخ

تقول الأخصائية أنه “بدلاً من الاهتمام بالنكهات، يتم تشتيت انتباهنا ويمكننا أن نجد أنفسنا نأكل بسرعة دون أن نلاحظ ما تناولناه.”

لذلك يُنصح بتغيير الغرفة، والتوجه إلى المطبخ، على سبيل المثال، وترك المكتب لبضع دقائق.

ترتبط هذه “العادة السيئة” ارتباطًا وثيقًا بتناول الطعام أمام الشاشة.

وتوضح إحساني أن تناول الوجبات أمام الكمبيوتر أو التلفزيون أو الهاتف، “يمكن أن يقودنا إلى زيادة الوزن ويمنعنا من فقذانه”.

إقرأ أيضا:

8 نصائح من خبراء ستساعدك في التخلص من زيادة الوزن بسبب فيروس كورونا

بعد سن الـ40..أفضل 10 طرق لفقدان الوزن الزائد

تقول اختصاصية التغذية إن هذا يدفعنا “إلى التركيز أكثر على المنتج السمعي البصري أكثر من التركيز على ما هو موجود على الطبق، مما يجعلنا نأكل دون تفكير ولا ننتبه إلى علامات الشبع والجوع”.

وبحسب قولها، فإن الجلوس أمام التلفاز يجعلنا نأكل بشكل أسرع، وهي العادة الثالثة التي يجب أن نتخلص منها من أجل إنقاص الوزن.

تقول إحساني إن أخذ ما لدينا على الطبق بمعدل أسرع “يمكن أن يؤدي إلى الإفراط في تناول الطعام وزيادة الوزن”.

كما أن ذلك قد يسبب مشاكل صحية على مستوى الجهاز الهضمي “مثل الانتفاخ والتجشؤ واضطراب المعدة”.

Couple Enjoying Pizza In Front Of TV In Living Room

خفض الوزن…أي نوع من النظام الغذائي أختار؟

تتمثل إحدى طرق تجنب هذا السلوك في “محاولة التنفس بعمق قبل البدء في تناول الطعام وبذل جهد لترك أدوات المائدة بين اللقيمات.”

بهذه الطريقة، لن نكون قادرين على إنقاص الوزن فحسب، بل سنتجنب المعاناة من مشاكل الجهاز الهضمي.

تقول أخصائية التغذية كريستين سميث إن هذا النوع من الأكل “يؤدي فقط إلى الإحباط والفشل”.

وتضيف أنه من المهم “العثور على خطة تضمن كمية كافية يمكن اتباعها على المدى الطويل”.

كما أن الأنظمة الغذائية التي تسعى إلى إنقاص الوزن بسرعة تؤدي إلى الإحباط والفشل.

هذه العادات السيئة التي تحدث عند تناول الطعام تضاف إليها عادات تتمثل في عدم تحضير الوجبات اللازمة.

تقول سميث: “أكبر خطأ أرى أن الناس يرتكبونه هو التفكير في أن تخطي الوجبات هو الحل الأفضل”.

ومع ذلك، فمن الضروري أن نعطي أجسامنا ما يكفي من السعرات الحرارية “للحفاظ على عملية التمثيل الغذائي نشطة”.

المصدر

Total
0
Shares