لماذا نحتاج لتهوية المنزل كل يوم؟

تعايُشنا مع جائحة كوفيد-19 حتم علينا أن نهتم بالعادات الصحية التي لم تكن أولى أولوياتنا في الماضي، كغسل اليدين باستمرار وتقليل المصافحات الحارة والابتعاد عن الأماكن المكتظة، وهنا في هذا المقال سنتحدث عن واحدة من العادات التي لا تقل عنهم أهمية وهي تهوية المنزل. لماذا نحتاج لتهوية المنزل وتجديد الهواء بداخله؟ وما علاقة التهوية بالأمراض إذا كان كل من في البيت أصحاء؟

 

الطريقة الأبسط والأهم في تهوية المنزل هي فتح النوافذ، فالتهوية مقصود بها أن تدخل أكبر قدر من الهواء النقي إلى داخل المنزل، إذا لم يكن فتح النوافذ طريقة مناسبة في الوقت الحالي فيمكن استبدالها بأجهزة تنقية الهواء والمراوح  بجانب الشفاطات أو المراوح الطاردة الموجودة بالمطبخ والحمام.

 

تهوية المنزل هي أمر هام جداً لصحة أسرتنا وله فوائد عديدة:

 

1- تحافظ على صحة أفراد الأسرة.

 

وجود تهوية جيدة بالمنزل يساعد في تنقية الهواء من مسببات الحساسية ولذلك فإن البيوت التي لا يوجد بها قدر جيد من التهوية غالباً ما يتسبب ذلك في حدوث مشاكل صحية تنفسية كالحساسية والربو.

 

2- تساعد في التحكم في درجة حرارة المنزل.

 

في الصيف خاصة عندما تكون الرطوبة في أوجها، تجعلنا نشعر أكثر بارتفاع درجة الحرارة. ستساعد التهوية الجيدة  ودخول تيارات الهواء النقية إلى المنزل في  التخفيف من حدة الرطوبة قليلاً واعتدال إحساسنا بالحرارة وبالتالي ستساعد على الشعور براحة أكبر.

 

3- تقلل الرطوبة وبالتالي يحد من خطورة تكون العفن والفطريات.

 

في دراسة تمت عام 2015 حول وجود العفن في المباني السكنية في نيوزلاندا، تم اكتشاف وجود العفن في 49% أي نصف المباني الجديدة هناك! هذه نسبة كبيرة جداً واتضح أن السبب فيها أن تلك المباني صُممت بطريقة جعلتها محكمة ومغلقة ومن الصعب أن يتجدد الهواء فيها على عكس المباني القديمة، وبالتالي زادت الرطوبة وخلقت جو مثالي لتكون العفن والفطريات وغيرها.

 

دراسة أخرى وجدت أن كل منزل من المنازل التقليدية التي يعيش فيها أكثر من فرد، ينتج منها نحو 12 لتر من الماء يومياً نتاج للطبخ والاستحمام وغيرها من الأمور اليومية المعتادة، لذلك تخيل ماذا سيفعل تراكم هذا الكم من الرطوبة كل يوم!

 

تحسين تهوية المنزل هي واحدة من أكثر الطرق فعالية في تقليل خطورة عملية تكثف الرطوبة وخاصةً في شهور الشتاء، فعزل المنزل عن الخارج ومنع تجديد الهواء سيخلق البيئة المثالية لمسببات الأمراض، لذلك فاجعل الجو جافاً بقدر الإمكان على مدار فصول العام.

 

4- تطرد الهواء المحمل بالملوثات والروائح إلى الخارج.

 

وجود مدخنين في المنزل أو أصحاب الأمراض المعدية يجعل فقر التهوية أمر عالي الخطورة على صحة كل أفراد الأسرة، فوجود تدفق أو تيار جيد للهواء في المنزل سيطرد كل من الروائح الكريهة والملوثات كدخان السجائر والفيروسات والكيماويات المنبعثة من الأثاث والطلاء وغيرها. يمكن أيضاً الاستعانة بمروحة للمساعدة في طرد تلك الملوثات بسرعة أكبر إذا كنت تستقبل ضيوف أو يوجد عدد كبير من الأفراد بالمنزل.

 

5- وأخييراً، ترشد لك في استهلاك الطاقة.

وجود نسمة لطيفة في الصيف من النوافذ قد تكن كافية وأكثر للتقليل من حدة الحرارة في المنزل، كما أن السماح بدخول شعاع الشمس الدافئ في الشتاء- إذا كان الجو ليس بالبرد القارص – سيدفئ من الجو قليلاً وينعش المكان. وفي تلك الحالات ستقلل من استخدامك لمكيفات الهواء ولن تضطر لفتحها 24 ساعة يومياً.

 

نصائح لتحسين تهوية المنزل: 

 

  • إذا كان ذلك ممكناً وآمن افتح الأبواب مع النوافذ صباحاً لبعض الوقت كل يوم لتجديد الهواء من الليلة الماضية.
  • احرص على تنظيف فلتر مكيفات الهواء كل 3 أشهر أو حسب إرشادات الشركة المصنعة.
  • استخدم شفاطات الهواء الموجودة بالمطبخ والحمام لتحريك الهواء للخارج.
  • استخدم المراوح لتحريك الهواء سواء أكانت النوافذ مفتوحة أو مغلقة لكن بدون توجيهها مباشرة على الأفراد لتجنب الإصابة بالأمراض.

المصادر:

  • https://dysonenergyservices.co.uk/5-benefits-to-good-ventilation-in-your-home/#:~:text=Reduces%20risk%20of%20condensation%2C%20residue,which%20can%20lead%20to%20condensation.

 

  • https://dvs.co.nz/benefits-of-home-ventilation/#:~:text=Ventilation%20systems%20are%20the%20most,spores%20and%20other%20inhaled%20triggers.

 

  • https://www.rbamidwest.com/windows/6-benefits-of-opening-your-windows/#:~:text=Open%20windows%20and%20doors%20to,if%20there%20is%20no%20breeze

 

  • https://www.cdc.gov/coronavirus/2019-ncov/prevent-getting-sick/improving-ventilation-home.html

 

 

 

Total
0
Shares