نقطة أخبار العلوم شركات الأدوية الكبرى غير مستعدة لوباء جديد .. فيروس نيباه مثالا

شركات الأدوية الكبرى غير مستعدة لوباء جديد .. فيروس نيباه مثالا

هذا المقال حرر مرة اخرى في 1/2/2021 لوجود خطأ غير مقصود من قبل المحرر.

نشرت صحيفة الجارديان البيرطانية تقريرا عن فيروس منتشر في الصين إسمه فيروس نيباه .. مما أدى إلى فزع كبير في وسائل الإعلام المختلفة التي نقلت تفاصيل كثيرة عن الفيروس حيث أن نسبة الوفيات بسبب الإصابة به الى حدود 75٪ وفق ما نقلت عن مؤسسة الوصول إلى الطب Access to Medicine Foundation.

وحذرت الجارديان، من أن أكبر شركات الأدوية في العالم ليست مستعدة للوباء القادم على الرغم من الاستجابة المتزايدة لتفشي كوفيد -19. وضربت مثلا بفيروس نيباه الذي لا يوجد له علاج حتى الأن.

وفي تقرير الجارديان، سلطت Jayasree K Iyer، المدير التنفيذي لمؤسسة Access to Medicine الهولدنية وهي منظمة غير هادفة للربح تمولها حكومتا المملكة المتحدة وهولندا، الضوء على فيروس نيباه، مشيرا الى انه من الممكن أن يكون هو الوباء الكبير المقبل.

وقالت “فيروس نيباه مرض معد آخر ناشئ يسبب قلقا كبيرا”. “نيباه يمكن أن ينتشر في أي لحظة. كما يمكن أن يكون الوباء التالي أكثر عدوى و أكثر مقاومة للأدوية “.

كما يمكن أن يسبب فيروس نيباه مشاكل تنفسية حادة والتهاب الدماغ ، وتورم في الدماغ ، ومعدل الوفيات منه بين 40٪ و 75٪ ، حسب مكان حدوث التفشي للوباء.

ومع تركيز معظم الشركات جميع مواردها على فيروس كورونا وانتاج اللقاحات الخاصة به، بدأ الفيروس الجديد يشكل خطراً أكبر. ونقلت صحيفة الغارديان عن جاياسري كيه إيير ، المدير التنفيذي لمؤسسة الوصول إلى الطب ومقرها هولندا ، قوله: “قد يكون الوباء التالي عدوى مقاومة للأدوية.

ويشير تقرير الجارديان البريطانية إلى ان هذا الوباء واحد من 10 أمراض معدية من أصل 16 تم تحديدها من قبل منظمة الصحة العالمية على أنها أكبر خطر على الصحة العامة حيث لا تعمل شركات الأدوية على اطوير لقاحات خاصة بها، وفقًا لتقرير المؤسسة الذي يصدر كل سنتين.

ومن بين الأمراض الأخرى التي حذرت منها منظمة الصحة العالمية فإن التقرير يشمل أيضًا حمى الوادي المتصدع، الشائعة في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، إلى جانب مرض ميرس وسارس – أمراض الجهاز التنفسي التي تسببها فيروسات كورونا ولديها معدلات وفيات أعلى بكثير من كوفيد -19 ولكنها أقل عدوى.

مع تفشي Covid-19 على متن إحدى الرحلات..هل لايزال السفر آمنا؟

ماذا تقول الوثائق المسروقة من وكالة الأدوية الأوروبية عن لقاحات كورونا ؟

أدى تفشي فيروس نيباه في ولاية كيرالا جنوب الهند في عام 2018 إلى مقتل 17 شخصًا. كما حظرت دول مثل المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة مؤقتًا واردات الفواكه والخضروات المجمدة والمعالجة من ولاية كيرالا نتيجة لتفشي المرض هناك.

فيما نقلت وسائل إعلام. كثيرة مختلفة حول الفيروس

المصدر: https://www.theguardian.com/science/2021/jan/26/pharmaceutical-giants-not-ready-for-next-pandemic-report-warns