علاج سرعة القذف

علاج سرعة القذف

 

علاج سرعة القذف وماهو مفهومها ؟

علاج سرعة القذف (PE) أو القذف المبكر ومفهمومه وهو مشكلة جنسية شائعة نسبيًا، وهي من أكثر المشاكل التي تؤرق الزوجين وقد تؤثر على حياتهما.

يحدث القذف المبكر (Premature Ejaculation) عندما يقوم الرجل بالقذف أثناء عملية الجماع بشكل أسرع مما يود الزوجان.

يصل الرجال الذين يعانون من سرعة القذف إلى النشوة الجنسية في غضون دقيقة واحدة من تحفيزهم جنسيًا وعادة ما يكونون غير قادرين على تأخير القذف.

تؤثر الحالة على ما يصل إلى 1 من كل 3 رجال، ويمكن أن تؤدي إلى الإحباط والقلق.

وقد يتجنب بعض الرجال الذين يعانون من سرعة القذف ممارسة الجنس نتيجة لذلك، لكن هناك علاجات يمكن أن تساعد.

  • اسباب سرعة القذف :

1- عوامل بيولوجية

  •  اضطراب هورمونات .
  •  ناقلات عصبية غير سليمة.
  • مستويات الغدة الدرقية غير سليمة .
  •  عدم انتظام عمل غدة البروستاتة أو الإحليل .
  •  اضطرابات في جهاز الأعصاب المركزي .
  • الاقلاع عن المخدرات.

2 -عوامل نفسية

 هناك من يعتقد بأن حدوث هذه الحالة في السابق نتيجة لأسباب مفهومة، قد يؤدي لنمط سرعة القذف:

    • مضاجعات: كان القذف المبكر فيها بسبب رغبة بتسريع الدفق وإنهاء المضاجعة (مثلا الخوف من أن يقبض عليه).
    • الإحساس بالذنب: الذي يؤدي لإنهاء المضاجعة بشكل سريع.
    • العجز الجنسي (العَنانَة – Impotency): الرجال الذين يعانون من العَنانَة وعدم الانتصاب ويرغبون بالوصول لانتصاب سريع أو المحافظة على الانتصاب خلال المضاجعة، قد يصلون لنمط القذف مبكر.
    • القلق: يعاني العديد من المصابين من اضطرابات قلق (Anxiety disorders) مختلفة، منها ما يتعلق بهذه الحالة بشكل مباشر، ومنها ما يكون نابعًا من أمور أخرى مختلفة.
    • مشاكل في العلاقات الزوجية: في حال كان الاضطراب جديدًا، وظهر بعد حالات من الدفق السليم مع شركاء سابقين – يحتمل وجود صلة بين نوعية العلاقة بين الزوجين وبين ظهور الاضطراب الجديد.

3- عوامل الخطر

    •  العَنانَة (Impotency) وعدم الانتصاب: في حال إصابة الشخص بمشاكل في الانتصاب تؤدي الى سرعة القذف إثر التسرع اللا شعوري عند ممارسة الجنس.
    • اضطرابات صحية مختلفة: مثل المشاكل القلبية.
    • الضغط النفسي . 
    • أدوية: تؤدي أدوية معينة أحيانًا، لأعراض جانبية تسبب الدَّفْقَ المُبْتَسَرَ.

وللتنويه، لابد من معرفة أن القلق والتوتر قد يكونوا أحد أسباب سرعة القذف، ولذلك لابد أن تدرك ماهي اعراض القلق والاكتئاب وكيف يمكنك علاجها.

 

علاج سرعة القذف :

  • علاج سرعة القذف ..طب الايورفيدا العشبي

الأيورفيدا هو نظام الشفاء التقليدي في الهند، يعتمد على آلاف الأعشاب لعلاج كل شيء من مرض السكري إلى الالتهابات.

يُعتقد أن بعض الأدوية الأيروفيدية، مثل kaunch beej و kamini vidrawan ras و yauvanamrit vati ، تعالج سرعة القذف عند تناولها على شكل كبسولة مرتين يوميًا مع الماء الفاتر.

كما تم استخدام طب الايورفيدا لعلاج ضعف الانتصاب.

وجدت دراسة للطب الجنسي عام 2017 أن الرجال الذين استخدموا طب الأيورفيدا شهدوا زيادة طفيفة، لكنها ملحوظة، في الوقت الذي يستغرقه القذف أثناء ممارسة الجنس.

وتشمل الآثار الجانبية المحتملة المعروفة لعلاج الأيورفيدا ما يلي:

آلام في المعدة
دوخة
ألم طفيف
انخفاض المتعة الجنسية.

  • علاج سرعة القذف ..الأعشاب الصينية

قد تعالج جرعة أسبوعية أو يومية من الأدوية العشبية الصينية – وخاصة، أقراص يمزوسيك أو حبوب كيلين- سرعة القذف عن طريق تعزيز القدرة على التحمل الجنسي وتحسين الطاقة.

وقد وجدت نفس دراسة الطب الجنسي أن الأنواع المختلفة من الأدوية العشبية الصينية من شأنها أن تزيد الوقت الذي يحتاجه الرجل للقذف بنحو دقيقتين، وتشمل آثارها الجانبية المحتملة المعروفة ما يلي:

آلام في المعدة
دوخة
ألم طفيف
انخفاض المتعة الجنسية

  • علاج سرعة القذف ..كريمات موضعية

تحتوي كريمات التخدير الموضعية التي لا تستلزم وصفة طبية على عامل مخدر يمكنه علاج سرعة القذف عن طريق تقليل الإحساس وتأخير النشوة.

ضع الكريم على قضيبك قبل ممارسة الجنس بـ 10 إلى 15 دقيقة حتى يكون أكثر فعالية.

وقد وجدت دراسة الطب الجنسي لعام 2017 أن الكريمات الموضعية يمكن أن تساعد في زيادة الوقت الذي يستغرقه القذف ببضع دقائق.

ورغم أن كريمات التخدير جيدة التحمل بشكل عام، إلا أنها يمكن أن تسبب:

ألم طفيف
حرقان خفيف
انخفاض المتعة الجنسية
فقدان مؤقت للحساسية

  • علاج سرعة القذف ..رذاذ ليدوكائين

مثل الكريمات الموضعية، يمكن أن يساعد بخاخ الليدوكائين في علاج سرعة القذف عن طريق إزالة حساسية القضيب وتقليل فرط الحساسية.

استخدم البخاخ قبل 10 إلى 15 دقيقة من الجماع حتى يعمل بشكل أفضل، وتشمل آثاره الجانبية المحتملة المعروفة انخفاض الرغبة الجنسية وفقدان الحساسية المؤقت.

  • علاج سرعة القذف ..مكملات الزنك

لا يدعم الزنك المناعة الصحية ونمو الخلايا فحسب، بل يساعد المعدن الأساسي أيضًا على إنتاج هرمون التستوستيرون بالإضافة إلى تعزيز الرغبة الجنسية والطاقة.

لقد وجدت الأبحاث ارتباطًا بين نقص الزنك والضعف الجنسي لدى الرجال، لذا فإن تناول 11 ملليجرامًا من الزنك يوميًا – الكمية الموصى بها – قد يحسن وقت القذف.

أظهرت دراسة أجريت عام 2009 على الفئران أن مكملات الزنك يمكن أن تزيد من هرمون التستوستيرون، مما قد يحسن المشاكل الجنسية، مثل سرعة القذف.

ومع ذلك، فإن تناول الكثير من الزنك قد يسبب:

الغثيان
التقيؤ
إسهال
تلف الكلى والمعدة
طعم معدني في الفم.

  • التغييرات الغذائية

بالإضافة إلى الزنك، يلعب المغنيسيوم أيضًا دورًا في صحتك الجنسية ويمكن أن يلعب دورًا في سرعة القذف، وفقًا للبحث.

قد يساعد دمج الأطعمة الغنية بالزنك والمغنيسيوم في نظامك الغذائي في زيادة الوقت الذي تستغرقه للوصول إلى النشوة وتشمل هذه الأطعمة:

المحار
بذور اليقطين
فول الصويا
الزبادي
السبانخ
حبوب القمح
اللوز
الفاصوليا
الحمص
حبوب السمسم
لحم البقر والضأن
الشوكولاته الداكنة
الثوم
البازيلاء.

سرعة القذف
علاج سرعة القذف

  • علاج سرعة القذف .. تقنية الضغط المؤقت

من الوارد جدا أن تخدمك تقنية الضغط المؤقت على القضيب من أجل تأخير عملية القذف.

عندما تشعر باقتراب القذف غير المرغوب به اطلب من شريكتك أن تضغط على نهاية القضيب، حيث ينضم الرأس إلى العمود لعدة ثواني إلى أن تشعر بنقصان الوصول للنشوة.

تستطيع تكرار هذه العملية إلى أن تجد أن الوقت بات مناسبا للقذف وبالتالي تؤخره حتى الوقت الذي تفضله.

  • علاج سرعة القذف ..تقنية الانقطاع والاستمرار

طريقة أخرى للتحكم بالذروة الجنسية لديك هي الانقطاع تماما عن الممارسة عندما تصل إلى الذروة، الأمر الذي يقطع اللذة، عندما تشعر أنك أصبحت أقل إثارة يمكنك استئناف الجماع.

  • علاج سرعة القذف ..تمارين قاع الحوض

تمارين كيغل أو تمارين قاع الحوض تساعد في تقوية عضلات قاع الحوض لديك، ما يجعلك قادرا على التحكم فيها بشكل أفضل وبالتالي التحكم بمدى شعورك خلال الجماع.

أظهرت دراسة نشرت عام 2014 في المجلة الأمريكية القومية للطب، أن تمارين قاع الحوض يمكن أن تساعد الرجال الذين يعانون سرعة القذف على التحكم في الأمر بشكل أفضل

لأداء تمارين قاع الحوض:

ابحث عن العضلات الصحيحة عن طريق إيقاف التبول أو شد العضلات التي تمنعك من إخراج الغازات.
أثناء الاستلقاء، قم بشد عضلات قاع الحوض لمدة 3 ثوانٍ، ثم استرخ لمدة 3 ثوانٍ.

افعل ذلك 10 مرات متتالية على الأقل، وكرر 3 مرات على الأقل في اليوم.
قم بزيادة عدد الثواني تدريجيًا حيث تصبح عضلاتك أقوى.

جرب أوضاعًا جديدة، مثل الوقوف أو المشي أو الجلوس.
لا تنس أن تتنفس، وتذكر أن تركز فقط على عضلات قاع الحوض، ولا تشد عضلات البطن أو الفخذين أو الأرداف.

  • علاج سرعة القذف ..الواقي الذكري  

الواقي الذكري عامة يقلل من الشعور بالاثارة حيث يشكل عازلا بين القضيب وبين المداعبة والاحتكاك.

لكن بالإضافة إلى الواقي الذكري المعتاد تستطيع ايجاد واق ذكري خاص صنع ليعالج سرعة القذف، توجه للصيدلية القريبة منك واستفسر عنه من الصيدلي.

  • علاج سرعة القذف ..الاستمناء

قد يساعد الاستمناء لمدة ساعة أو ساعتين قبل ممارسة النشاط الجنسي في تأخير القذف أثناء الإيلاج، حيث أنه يقلل من حاجتك إلى النشوة بسرعة.

  • علاج سرعة القذف ..تجنب الجماع لفترة من الوقت

قد يبدو هذا غير منطقي، لكن التركيز على أنواع أخرى من النشاط الجنسي بدلاً من الجماع قد يساعد في تخفيف الضغط عن لقاءاتك الجنسية، حيث أن الإيلاج ليس هو الطريقة الوحيدة للوصول إلى الرضا الجنسي، لذا فكر في طرق أخرى يمكن أن تشعرك أنت وشريكتك بالمتعة، والتي لن تسبب لكما الضيق أو الإحباط.

الخلاصة..

يُعد القذف المبكر نوعا طبيعيا وشائعا تماما من الشكاوى الجنسية التي تؤثر على ما يصل إلى 40 بالمائة من الرجال في الولايات المتحدة.

يمكن أن تساعدك أي من هذه العلاجات المنزلية والعلاجات الطبيعية في إدارة الأعراض، ولكن إذا استمرت معك المشكلة، يجب أن ترى طبيبك لاستبعاد أي أسباب كامنة واستكشاف خيارات العلاج الأخرى.

من مقالاتنا المشهورة أيضا:

المصدر: https://www.healthline.com/health/mens-health/pe-home-remedies#takeaway

Total
0
Shares
1 comment

Comments are closed.