صيام رمضان لمرضى السكري

شهر رمضان هو شهر مقدس بالنسبة للمجتمع المسلم، وله أهمية ثقافية ودينية وأخلاقية لدى المسلمين.

يصوم المسلمون بنية التقرب إلى الله، وتطهير البدن.

خلال رمضان، تجتمع العائلات للصلاة والصوم وإرسال رسالة التضامن إلى المجتمع.

صيام رمضان

يختلف صيام رمضان عن الصيام المتقطع المعتاد حيث يصوم الناس لمدة 12 أو 16 أو 24 ساعة في أي وقت.

يصوم المسلمون حول العالم لمدة ثلاثين يومًا من الفجر حتى الغسق.

وسيحدد مكان وجود الشخص في العالم المدة التي سيستغرقها الصيام.

صيام رمضان يشمل الطعام والشراب والأدوية عن طريق الفم والجماع والتدخين طوال فترة الصيام.

اعتمادًا على طول فترة الأكل، يأكل الكثيرون وجبتين فقط: واحدة قبل الفجر تسمى السحور والأخرى بعد غروب الشمس تسمى الإفطار.

يمكن أن يجعل الموقع الجغرافي والموسم الصيام يستمر من بضع ساعات إلى أكثر من 20 ساعة.

مقالات شبيهة:

شهر رمضان ..نصائح عملية للصيام بأمان

تعرف على أفضل الأطعمة الصحية في شهر رمضان!

يمكن إعفاء مرضى السكري من الصيام

الصوم واجب على المسلمين الأصحاء، لكن القرآن يعفي المصابين بأمراض مزمنة من الصيام، خاصة إذا كانت صحتهم في خطر.

لذلك يُعفى مرضى السكري من الصيام.

من مضاعفات الصيام عند الإصابة بمرض السكري: الامتناع عن تناول الأدوية أثناء الصيام.

من الضروري التحدث إلى طبيبك لمعرفة خطة لأخذ دوائك دون الإخلال بواجبك الديني.

يشكل صيام الشخص المصاب بالسكري تحديات كبيرة لكل من الشخص وطبيبه، ويجب أن يكون قرارًا شخصيًا يتم اتخاذه بتوجيه طبي.

الأشخاص الآخرون الذين يمكن إعفاؤهم من صيام رمضان هم:

النساء الحوامل
الحائض
النساء المرضعات
الأفراد الذين يعانون من حالات طبية مزمنة أو قصيرة الأمد
أطفال
الأفراد المسافرون
متى “نكسر” الصوم
إن التحدث إلى طبيب وطبيب ومعلم داء السكري المعتمد قبل رمضان سيضمن حصول مريض السكري على خطة فردية مع استراتيجيات لجعلها آمنة.

يجب على مرضى السكري الامتناع عن صيام رمضان إذا كان لديهم أي مما يلي:

نقص السكر في الدم (جلوكوز الدم أقل من 70 ملجم / ديسيلتر)
ارتفاع السكر في الدم (جلوكوز الدم أكثر من 300 مجم / ديسيلتر)
خلال “أيام المرض” أو عندما لا تكون على ما يرام

نصائح لصيام رمضان:

الترطيب: اشرب الكثير من المشروبات غير السكرية بعد غروب الشمس لتحافظ على رطوبتك أثناء الصيام.

فحص سكر الدم بانتظام: من المهم فحص نسبة الجلوكوز في الدم بشكل متكرر أثناء الصيام للتأكد من أن نسبة السكر في الدم لا تنخفض أو ترتفع بشكل كبير.

يوصى بالفحص 2-3 مرات في اليوم عند الصيام.

تخطيط الوجبات: يجب ألا تختلف وجبات الطعام في شهر رمضان عن الأيام العادية ويجب أن تكون متوازنة مع الكربوهيدرات والبروتينات والدهون.

يجب أن تكون الوجبة التقليدية الأخيرة التي تنتهي عند الفجر والتي تسمى السحور، من التمر والماء، باعتدال مع مزيج من الحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون مثل الأسماك أو الدواجن.

نصيحة: حاول تناول وجبة السحور في وقت متأخر قدر الإمكان قبل البدء في الصيام لتشعر بمزيد من الشبع أثناء الصيام.

حدد موعدًا لزيارة طبيبك: حدد موعدًا مع طبيبك المعتمد قبل شهرين إلى ثلاثة أشهر من بدء شهر رمضان لوضع خطة لأدويتك وإدارة مرض السكري بشكل عام.

المصدر: https://www.ceceliahealth.com/ramadan-fasting-with-diabetes/

Total
1
Shares
3 comments

Comments are closed.