fbpx

صور رقمية رائعة عن التشريح البشري

مبدع هذه الصور هو التقني والفنان الرقمي (الكسندر تسياراس)، وهو معروف بأعماله التي تعرض صور رقمية جميلة من جسم الإنسان، وغالباً ما يشار إلى هذه الصور على أنها النسخة الحديثة الرقمية لأعمال ليوناردو دافنشي “Digital Age Leonardo da Vinci”، وقد تم ابتكار هذه الصور باستخدام برامج تصوير تقوم بعمل قطع لحواف الصور  إلى جانب العمل على تعديل الصور باستخدام موقع (ارتسي)، حيث قام (تسياراس) بالعمل على تأسيس مكتبة واسعة على الانترنت تدعى (TheVisualMD) توثق التشريح البشري والأمراض إنطلاقاً من شغفه بالشكل الخارجي والداخلي للإنسان.

1439094464

كما قام بتأليف عدد من الكتب الذائعة الصيت التي تشرح حياة الانسان من الحمل وحتى الولادة، مثل كتاب انفتاح الحياة (Life Unfolds)، وكتاب هندسة وتصميم جسم الرجل والمرأة (The Architecture and Design of Man and Woman)، أعجوبة جسم الإنسان (The Marvel of the Human Body)، كشف الأسرار (Revealed)، دليل صحة القلب ودليل الصحة الجنسية (The InVision Guide to a Healthy Heart and The InVision Guide to Sexual Health).

 

قام (تسياراس) وفريقه بتصميم هذه الأعمال عن طريق المسح الضوئي لكامل الجسم، وباستعمال مجاهر فائقة الدقة، وأدوات لصنع نماذج جزيئية للجسم البشري، تسمح لهم بتوضيح تفاصيل الجسم بشكل واضح سواء في الصور ثلاثية الأبعاد أو في الصور المتحركة، وإن التفاصيل التي قام المصممون بعملها توضح على سبيل المثال شكل الأجنة، أو شكل العظام الملفوفة بالعضلات، أو هيئة الطفل وهو في قناة الولادة، حيث تم توضيح هذه الأشكال بتفاصيل دقيقة وصحيحة تشريحياً وعلمياً، وبالمختصر فإن أقل وصف يمكن إعطائه لهذا العمل بأنه عمل ملهم لجيل كامل من الاختصاصيين ومن الناس العاديين.

 

 

4038411262

يقول (تسياراس) أن التصاميم هي عبارة عن معلومات مجموعة ضمن قالب فني، حيث يصف نفسه ببساطة أنه “راوي قصص يعمل مع الفنانين والتكنولوجيين”، والهدف من العمل هو تصوير مجد وجمال الحياة البشرية، وتوضيح كيف يمكن أن تؤثر القرارات التي نتخذها ضمن نمط حياتنا اليومي على النشاط الخلوي لدينا، وكيف يمكن أن تتسبب هذا القرارات باضطرابات يتم تخزينها بجسمنا ضمن عدد هائل من الاحداثيات بالطول والعرض والارتفاع.

 

 

3634612471

 

 

يضيف (تسياراس) بأنه كان متعجباً من العلاقة التشاركية والتكافلية التي تجمع الأم مع الجنين، حيث كان يرى الأم باعتبارها قلباً ورئة وجهازاً مناعياً متنقلاً للجنين، أما بعد تصميم الصور، فلم يعد ينظر إلى الحمل إلى أنه عبارة عن منتجع صحي متنقل، بل أصبح أكثر إداركاً للبيئة الهشة لهذا المجمع، وكيف يجب على الأم أن تبقى في صحة جيدة في كافة أوقات حياتها، لتسمح للجنين بتطوير جيناته بشكل صحي ودقيق.

1770025092

 

 

 

1637087408

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *