٣ من أهم طرق الوقاية من سرطان الثدي .. من المرض الفتاك واكتشافه

4 أكتوبر , 2019
Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها

مصدر المقال

المصدر

الرابط المختصر لهذا المقال

https://www.nok6a.net/?p=30236

شهر أكتوبر هو شهر التوعية بـ سرطان الثدي وهي حملة دولية تهدف إلى زيادة الوعي بالسرطان الأكثر شيوعا بين النساء، بهدف الوقاية من سرطان الثدي والقضاء عليه في يوم من الأيام.

تقدر جمعية السرطان الأمريكية أنه سيكون هناك 27170 حالة جديدة من سرطان الثدي في عام 2019، وسيتم تشخيص 99 ٪ منها لدى النساء.
وقد نشر موقع سي إن إن مقالا حول 3 طرق للمساعدة في الوقاية من هذا المرض الفتاك، واكتشافه.

 

الوقاية من سرطان الثدي

بينما لا يمكن تجنب عوامل الخطر مثل الوراثة والعمر، يمكنك اتخاذ تدابير لتقليل خطر الإصابة بـ سرطان الثدي عن طريق الحفاظ على صحتك بشكل أساسي.
لدى مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها العديد من التوصيات حول كيفية القيام بذلك.
يوصي مركز السيطرة على الأمراض بالحفاظ على وزن صحي وممارسة الرياضة بانتظام ومناقشة مخاطر استخدام موانع الحمل الفموية أو العلاج الهرموني البديل مع طبيبك.

ينصح الخبراء بتناول القليل من المشروبات الكحولية، وقالوا أن هناك مصادر تشير إلى أن خطر الإصابة بـ سرطان الثدي يزداد مع استهلاك الكحول.
قد تؤدي عوامل مثل الشيخوخة والثدي الكثيف والطفرات الوراثية والعلاج السابق باستخدام العلاج الإشعاعي والتاريخ العائلي إلى زيادة خطر إصابتك بسرطان الثدي، وفقًا لمركز السيطرة على الأمراض.

 

تعرف أعراض سرطان الثدي

يتم تعليم العديد من النساء البحث عن كتل جديدة في أنسجة الثدي ولكن من المهم أن تكون على دراية بوجود تشوهات أخرى ترتبط بالمرض.
يمكن أن يكون تورم الجلد أو احمراره، وتغيير شكل الثدي، وإفرازات الحلمة (بخلاف حليب الثدي)، والألم في الثدي أو على الثدي، وتقلّب الجلد أو تقليصه، من علامات التحذير المحتملة لسرطان الثدي، وفقا لمراكز علاج السرطان في أمريكا.
هذه العلامات ليست دليلا على حدوث سرطان الثدي، لذا تأكدي من زيارة الطبيب لمناقشة أي تغييرات جديدة.

سرطان الثدي الذكري: الأسباب والأعراض والعلاج

الوقاية من سرطان الثدي عبر الفحص المنتظم

يتم تشخيص بعض النساء بسرطان الثدي بعد ملاحظة الأعراض، لكن العديد من النساء المصابات بالمرض ليس لديهن أي أعراض على الإطلاق، لهذا السبب من الضروري الحصول على تصوير الثدي بالأشعة السينية بشكل منتظم.
يتراوح العمر الموصى به لبدء الحصول على تصوير الثدي بالأشعة السينية من 40 إلى 50 سنة.
ورغم اختلاف العمر المقترح، فقد وجد المعهد القومي للسرطان أن النساء اللائي تتراوح أعمارهن بين 50 و 69 سنة اللائي يخضعن لفحص تصوير الثدي بالأشعة السينية أقل عرضة للوفاة بسبب سرطان الثدي.

 

 

Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها