سافر إلى المحطة الفضائية في 2020 مقابل 50 مليون دولار!

8 يونيو , 2019
Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها

مصدر المقال

المصدر

الرابط المختصر لهذا المقال

https://www.nok6a.net/?p=28244

علنت ناسا عن خطة للسماح للسياح بالسفر إلى المحطة الفضائية الدولية ابتداءا من العام المقبل.

وأوضحت “ناسا” أنها ستسمح بما يصل إلى رحلتين خاصتين للمحطة في العام كل منها تدوم 30 يوما، وسيتعين على رواد الفضاء “السياح” أن يفوا بنفس المعايير الطبية والتدريب والخضوع لإجراءات الحصول على شهادة مثل أفراد الطاقم.

وقدرت “ناسا” تكلفة الرحلة بنحو 50 مليون دولار للمقعد الواحد، وإضافةً إلى ذلك سوف تحاسب “ناسا” الزوار على الطعام ومساحات التخزين والاتصالات بمجرد وصولهم للمحطة، ومن تم ستكلف الإقامة حوالي 35000 دولار في الليلة كحد أدنى.

جاء هذا الإعلان في الوقت الذي كشفت فيه ناسا عن نموذج أعمالها الجديد يوم الجمعة، حيث كشفت عن خطة لإدراج المزيد من الفرص التجارية والتسويقية – سواء في المدار الأرضي المنخفض أو حول القمر.

وقال الجمعة المدير المالي للوكالة جيف ديويت في نيويورك إن “ناسا تفتح محطة الفضاء الدولية أمام الفرص التجارية والتسويق، بشكل لم نقم به أبدا في السابق”.

وأوضحت روبن غاتنس المسؤولة في ناسا التي تشغل المحطة أن “ناسا ستسمح بما يصل إلى مهمتين قصيرتين لرواد فضاء يقومون بزيارات خاصة، سنويا”. ويمكن أن تصل الإقامة في المحطة إلى ثلاثين يوما، بحسب ناسا. وبالتالي، يمكن لحوالي 12 رائد فضاء يقومون بزيارات خاصة أن ينزلوا في محطة الفضاء الدولية سنويا.

وقالت “ناسا” إن الأمور المتعلقة بترتيبات نقل طواقم إلى المحطة في الفضاء ستترك لـ”بوينغ” و”سبيس إكس”. وستختار هاتان الشركتان الزبائن وتسعران الرحلة التي ستشكل القسم الأكثر كلفة من هذه المغامرة، أي ما يعادل 58 مليون دولار لرحلة ذهاب-إياب، وهو متوسط الرسم الذي تدفعه ناسا لنقل رواد فضائها.

وأكد مسؤولون في “ناسا” أن السماح برحلات خاصة سيمنحها مساحة للتركيز على هدف حددته إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب بالعودة إلى القمر بحلول عام 2024 والذي يمكن أن يتم تمويل تحقيقه جزئيا من عائدات الخدمات التجارية الجديدة.

 

Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها