قم بإنشاء الروبوت الخاص بك مع “SPRESENSE”…البطاقة المجهزة بمعالجات IoT المتقدمة من سوني

17 أكتوبر , 2018
Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها

مصدر المقال

المصدر

الرابط المختصر لهذا المقال

https://www.nok6a.net/?p=24903

روما، إيطاليا – أطلقت شركة سوني مؤخرا منتجين جديدين، وهما بطاقات “SPRESENSE” الرئيسية والتوسعية لتطبيقات إنترنت الأشياء، والمجهزة بمعالج حساس ذكي، ومن المتوقع أن يتم طرح بطاقات “SPRESENSE” لكاميرات الاستشعار في أكتوبر 2018.

تم عرض منتجات سوني الجديدة في “Maker Faire Rome 2018 – European Edition” الذي أقيم في الفترة من 12 إلى 14 أكتوبر في “Fiera di Roma” بإيطاليا، وقد حضر “Intéressant Engineering” الحدث لتسجيل انطباعات أولية عما يمكن أن يقوم به SPRESENSE وكذلك تجربة الاختراعات الخاصة بالمصنع.

ماهي لوحة SpRESENSE من سوني؟

SPRESENSE عبارة عن لوحة تطوير صغيرة تعتمد على وحدة التحكم الدقيقة متعددة المهام CXD5602 من سوني،  تسمح للمطورين بإنشاء تطبيقات إنترنت الأشياء (IoT) في وقت قصير جدًا، وهي مدعومة من قبل Arduino IDE بالإضافة إلى برنامج SDK الأكثر تطوراً من NuttX، وتختلف البيئة التي تم إعدادها قليلاً عن الأنظمة الأساسية الأخرى مثل Arduino UNO.

تستخدم اللوحة الرئيسية هيكل متعدد المعالجات مجهز بمتصفح النظام العالمي للملاحة الساتلية (GNSS) من سوني وبرنامج ترميز الصوت عالي الدقة المتطور. يمكن إنشاء أنظمة لتطبيقات متنوعة مثل الطائرات بدون طيار ، ومكبرات الصوت الذكية ، وكاميرات الاستشعار والعديد من أجهزة إنترنت الأشياء الأخرى من خلال الجمع بين بطاقات SPRESENSE وتطوير التطبيقات ذات الصلة.

تعمل اللوحة الرئيسية SPRESENSE على طاقة منخفضة، وتتميز بمعالج ذكي، مع مستقبل GNSS مدمج وترميز صوتي يدعم مصادر صوتية عالية الدقة، وتستخدم وحدة المعالجة المركزية hexa-CPU ، متعددة النواة؛ لذلك من السهل جدًا على أي شخص إنشاء تطبيقات عالية الأداء ومتعددة الاستخدامات.

التطبيقات: من الطائرات بدون طيار إلى الروبوتات وغيرها من أجهزة IoT

يمكن استخدام لوحة SPRESENSE الجديدة، على سبيل المثال، للتحكم في طائرة بدون طيار باستخدام تقنية تحديد المواقع GPS ومعالج عالي الأداء ومكبرات صوت ذكية يتم التحكم فيها بالصوت وكاميرات كشف منخفضة الطاقة وغيرها من أجهزة IoT الأخرى، وفي التصنيع، يمكن أيضًا دمج لوحة SPRESENSE مع مستشعرات مختلفة لاستخدامها في الأنظمة التي تكشف الأخطاء في خطوط الإنتاج في أرضية المصنع.

بطاقة التوسعة SPRESENSE من سوني

يتم استخدام بطاقة التوسعة إلى جانب اللوحة الرئيسية، وهي مجهزة بمقبس سماعة الرأس ومقبس الميكروفون وفتحة بطاقة SD لتطوير تطبيقات الصوت مع تسجيل الصوت وتشغيله.

كما تم تجهيز لوحة التوسعة بموصل يمكن من التحكم في جهد الإدخال / الإخراج من اللوحة الرئيسية للانتقال من 1.8V إلى 3.3V و 5.0 V، ومن تم تسهيل الاتصال والاستفادة من بعض المنصات مفتوحة المصدر، وبطاقات التوسع للأغراض العامة.

ومن المتوقع أن تصبح معلومات تحديد المواقع ووظائف المدخلات / المخرجات الصوتية أكثر أهمية في سوق إنترنت الأشياء المتنامي والسريع النمو، ومن المتوقع أن تنمو الأسواق المشتركة لإنترنت الأشياء إلى حوالي 520 مليار دولار في عام 2021.

تفاصيل تقنية سريعة

تم تجهيز SPRESENSE من سوني بوظائف GNSS مع دعم GPS / GLONASS ، مما يجعل إمكانية تحديد الموقع بدقة عالية ممكنة على مستوى العالم، وهي مجهزة بوظائف صوتية وسمعية محسنة تتميز بمدخل ميكروفون يصل إلى 8 قنوات؛ يدعم تسجيل الصوت عالي الدقة 24 بت / 192 كيلوهرتز، وتشغيل للتطبيقات الصوتية المتطورة.

SPRESENSE تستهلك القليل، وذلك بفضل معالج الاستشعار الذكي الذي يستخدم FD-SOI (السيليكون المعزول بالكامل على العازل) ، مما يسمح بجهد تشغيل منخفض واستهلاك منخفض للطاقة.

تساهم لوحة SPRESENSE في تطوير حلول إنترنت الأشياء عالية الجودة دون مجهود، ويمكن للمطورين شراء لوحات التطوير المهني IoT SPRESENSE عبر الإنترنت وفي بعض المتاجر المختارة.

Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها