رغم التأخر التكنولوجي 4080 شركة تعمل في قطاع إدارة النفايات في الجزائر

14 أكتوبر , 2019
Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها

مصدر المقال

المصدر

الرابط المختصر لهذا المقال

https://www.nok6a.net/?p=30432

صرح حميد علاب، رئيس مصلحة العلاقات مع الزبائن في الوكالة الوطنية للنفايات (NDA)، أن هناك حوالي 4080 شركة تعمل في قطاع إدارة النفايات في الجزائر بين جمع النفايات وإعادة تدويرها وجميع طرق معالجة النفايات الأخرى.

و اوضح “حميد علاب” في رده على سؤال على هامش الطبعة ال4 من المعرض الدولي لاسترجاع و تثمين النفايات “Revade 2019” الذي يقام في الفترة من 7 إلى 10 أكتوبر الجاري في قصر المعارض (الجزائر العاصمة) انه تم احصاء 4080 مؤسسة تنشط في قطاع تسيير و معالجة النفايات على مستوى المركز الوطني للسجل التجاري (NRC).

وقال: “بالإضافة إلى ذلك، يتم توليد 34 مليون طن سنويا من جميع أنواع النفايات، وذلك يمثل سوقا كبيرة تقدر بقرابة 45 مليار دج”.
وفقا لممثل الوكالة الوطنية للنفايات، تنتج الجزائر 13 مليون طن / سنة من النفايات المنزلية لعدد سكان يقدر ب42 مليون نسمة اي 850 غراما لكل ساكن و في كل يوم.

الحلم الإفريقي….معالجة المياه بالطاقة الشمسية

وتابع قوله ان “هذه الكمية كبيرة علما ان نسبة أن معدل إعادة تدوير هذه النفايات تناهز 7-8 % و هي كمية ضعيفة”، مشيرا إلى أن ما يقرب من 50 ٪ من هذه النفايات عضوية، تليها النفايات التعبئة والتغليف، وخاصة البلاستيك، والذي يمثل 15 ٪ من النفايات المنزلية المتولدة في الجزائر.
و تنشط الوكالة الوطنية للنفايات التي تشارك في تنظيم المعرض مع الغرفة الجزائرية للتجارة و الصناعة، جناحا يضم اكثر من 80 عارضا من بينهم 5 اجانب.
وقال ممثل (NDA): “هدفنا في المعرض هو التوعية، و تقديم كل ما يتعلق بالجانب التقني، وكذلك التواصل بشأن الأرقام المتعلقة بإدارة النفايات على المستوى الوطني”، مضيفا أن الوكالة التابعة لوزارة البيئة والطاقات المتجددة، تسعى لإقامة شراكات مع دول أجنبية تتمتع بخبرة كبيرة في هذا المجال.

على مستوى العارضين الوطنيين النشطين في إعادة تدوير النفايات، يظل جانب التوعية في غاية الأهمية بالنظر إلى إمكانية استغلالهم في سياق اقتصاد قائم على إعادة تدوير وإعادة استخدام النفايات في عملية الإنتاج.

وقال ممثل لشركة مقرها في شرق الجزائر العاصمة: “الأفراد والحكومات والشركات يزودوننا بالورق والكرتون الذي نقوم بمعالجته لتسويقه للشركات التي تعيد تدوير هذا النوع من المنتجات”، وتقوم الشركة بمعالجة ما يقرب من 30000 طن / عام من نفايات الورق والكرتون منذ عام 2006.
“مع أجهزتنا نقوم بفرز النفايات للتخلص من البلاستيك والزجاج للحفاظ على الورق المقوى والورق فقط”، ويأسف العارض للتأخير التكنولوجي في معالجة الورق المقوى بالحزائر.
وقال: “نحن أنفسنا مضطرون إلى تصدير الورق المقوى لإعادة تدويره إلى الدول الآسيوية بما في ذلك الهند بشكل رئيسي”.

شركات كثير تقوم بالعمل على إدارة النفايات في الجزائر

بالنسبة لممثل آخر لشركة كبيرة لإنتاج وإعادة تدوير التغليف، فإن الأمر يتعلق بزيادة الوعي ولكن أيضا للانتقال إلى الجانب العقابي لتشجيع المواطنين على فرز نفاياتهم.
البديل الذي يجب أن يسمح، حسب قوله، برفع معدل إعادة تدوير النفايات في جميع أنحاء البلاد.
وقال: “نقوم باستعادة النفايات من جهات قضائية مختلفة، بعضها لا يحدث فرقا عندما يتعلق الأمر بإلقاء الأوراق في الصندوق الأصفر المخصص خصيصا لهذا النوع من النفايات، وينتهي بنا المطاف بنفايات سيئة التصنيف”، موضحا أن الشركة التي يمثلها تعيد تدوير جميع أنواع التغليف، قصاصات الطابعة، قصاصات الورق، الأرشيفات الحكومية والصحف الورقية.
وتأتي هذه النسخة الرابعة من المعرض الدولي لاستعادة النفايات “Revade 2019″، تحت شعار “روح المبادرة الدائرية، النموذج الاقتصادي للمستقبل”.
وفقًا لمنظمي هذا الحدث، فإن الهدف من هذا المعرض هو تشجيع إنشاء شركات في هذا القطاع وخلق فرص عمل في ضوء إمكانات الهدر التي سيتم ترقيتها.
بالإضافة إلى ذلك، يتم عقد تحدٍ للابتكار خلال هذه الطبعة، مفتوح لجميع الجماهير، ومكافأة أفضل الأفكار المبتكرة في مجال استرداد النفايات وإعادة تدويرها.

 

Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها