fbpx
الاكتئاب

دراسة| وسائل الإعلام الاجتماعية لا تسبب الاكتئاب في سن المراهقة كما هو شائع

توصلت دراسة جديدة، إلى أنه لا توجد أدلة تدعم المطالبات بأن وسائل الإعلام الاجتماعية تسبب الاكتئاب في سن المراهقة.

وقد أجريت الدراسة البحثية من قبل علم النفس السريري، وهي مجلة تابعة لرابطة العلوم النفسية، وقام الباحثون في كندا بجمع البيانات من المراهقين والأطفال الصغار في أونتاريو،

وشملت الدراسة 597 طالبًا تتراوح أعمارهم بين 11 و 14 عامًا مرة واحدة سنويًا لمدة عامين بدءًا من عام 2017، و1132 متخرجا سنويًا لمدة ست سنوات بدءًا من عام 2010.

وقال المؤلف الرئيسي للدراسة “تايلور هيفر” من جامعة بروك: “يجب أن تتبع نفس الأشخاص مع مرور الوقت لتوصل إلى استنتاج مفاده أن استخدام وسائل الإعلام الاجتماعية ينبئ بأعراض الاكتئاب “.

وقد تم تحليل البيانات بشكل منفصل حسب الفئة العمرية والجنس، وقارن الباحثون البيانات، مع الأخذ في الاعتبار التركيبة السكانية، والاتصالات الشخصية، أعراض الاكتئاب واستخدام وسائل الإعلام الاجتماعية.

كيف تسرق التقنية أذهان الأشخاص؟

وقد أتاح أخذ كل هذه المعلومات في الاعتبار للباحثين استنتاج عدم وجود علاقة بين الاكتئاب ووسائل الإعلام الاجتماعية.

وجدت الدراسة أن الفتيات المراهقات اللواتي يعانين من أعراض الاكتئاب يملن إلى استخدام المزيد من وسائل الإعلام الاجتماعية عبر الوقت.

أظهرت النتائج أن استخدام وسائل التواصل الاجتماعي لم يؤد مباشرة إلى أعراض تشبه أعراض الاكتئاب في أي من الفئات العمرية.

“تتناقض هذه النتيجة مع فكرة أن الأشخاص الذين يستخدمون الكثير من وسائل الإعلام الاجتماعية يصبحون أكثر اكتئابا بمرور الوقت، ويقول هيفر: “بدلاً من ذلك، قد تتحول الفتيات المراهقات اللواتي يشعرن بالاكتئاب إلى وسائل الإعلام الاجتماعية ليشعرن بتحسن”.

بشكل عام، يشير البحث إلى أن الخوف من استخدام وسائل الإعلام الاجتماعية وتأثيره على الصحة النفسية قد يكون سابقًا لأوانه.

وعندما يقرأ الآباء عناوين وسائل الإعلام مثل” اكتئاب فيسبوك ، هناك افتراض متأصل بأن استخدام وسائل الإعلام الاجتماعية يؤدي إلى الاكتئاب.

يقول هيفر: “لقد ناقش صناع القرار في الآونة الأخيرة طرقًا لمعالجة آثار استخدام وسائل الإعلام الاجتماعية على الصحة العقلية”.

25 طريقة سهلة للتغلب على التوتر

 

إذا أعجبك المقال، تبرع لمجلة نقطة العلمية لنستمر في الكتابة

أو عبر ارسال المبلغ مباشرة إلى حسابنا في باي بال عبر [email protected]

0 Reviews

Write a Review

تعليق واحد

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Avatar
مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية