دراسة: تناول الأطعمة فائقة المعالجة يجعلك مهددا بالخرف

توصلت دراسة جديدة إلى أن تناول الأطعمة فائقة المعالجة يمكن أن يرتبط بمعدل أسرع للتدهور المعرفي.

قد تكون هذه الأطعمة سريعة وسهلة التحضير، ولكن بناءًا على نتائج الدراسة الأخيرة، قد يكون من الأفضل قضاء وقتا أكبر في المطبخ.

قدمت نتائج الدراسة في المؤتمر الدولي لجمعية الزهايمر في سان دييغو يوم الاثنين.

وفحصت النظم الغذائية والإدراك لأكثر من 10000 من البالغين في منتصف العمر وكبار السن في البرازيل.

فحصت الدراسة المشاركين لمدة تصل إلى 10 سنوات وشملت الرجال والنساء.

ووجدت أن البالغين الذين تناولوا أكثر الأطعمة فائقة المعالجة كان لديهم انخفاض أسرع بنسبة 25٪ في “وظيفتهم التنفيذية”

وهي قدرتهم على التخطيط والتنفيذ والعمل من أولئك الذين تناولوا كميات أقل من الأطعمة المصنعة.

إقرأ أيضا:

إذا كنت تريد أن تعيش أكثر من 100 عام تجنب الأطعمة فائقة المعالجة!

يصف مصطلح الوظيفة التنفيذية مجموعة من القدرات المعرفية التي تتحكم في القدرات والسلوكيات الأخرى وتنظمها،

وتعتبر الوظائف التنفيذية ضرورية للسلوك الموجه نحو هدف معين.

وتشمل القدرة على بدء وإيقاف الإجراءات، ومراقبة السلوك وتغييره حسب الحاجة، وتخطيط السلوك المستقبلي عند مواجهة المهام والمواقف الجديدة.

وقد وجدت دراسة حديثة أخرى نشرتها الأكاديمية الأمريكية لطب الأعصاب على موقع Science News، أن الأشخاص الذين يستهلكون كميات كبيرة من الأطعمة فائقة المعالجة لديهم مخاطر أكبر للإصابة بالخرف.

الأطعمة فائقة المعالجة هي التي تحتوي على القليل من المكونات الكاملة وغالبًا ما تحتوي على نكهات أو ألوان أو إضافات أخرى.

ويشمل ذلك الخبز الأبيض والبسكويت والمقرمشات والآيس كريم والحلوى والهوت دوج والمشروبات السكرية والوجبات الخفيفة المقلية واللحوم المصنعة الأخرى.

وقالت كلوديا سوموتو، مؤلفة الدراسة:

“بغض النظر عن كمية السعرات الحرارية، وبغض النظر عن كمية الطعام الصحي الذي تحاول تناوله، فإن الطعام شديد المعالجة ليس جيدًا لإدراكك”.

المصدر

 

Total
0
Shares