أقراص خل التفاح لفقدان الوزن في قفص الاتهام بعد وفاة طالبة

30 أكتوبر , 2019
Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها

مصدر المقال

المصدر

الرابط المختصر لهذا المقال

https://www.nok6a.net/?p=30833

كانت ليندسي بون، 20 عاما، تتبع خطة نظام غذائي صارم، شملت الصيام وتناول حبوب الحمية، كما كانت تتناول أدوية مضادة للاكتئاب والقلق، لكن الكمية الموجودة في نظامها كانت “جرعة علاجية طبيعية”.

وفي الوقت نفسه، وجدت اختبارات الدم “مستوى حامض مرتفع قليلا في الدم”.

وقالت الدكتورة كاثرين غي، أخصائية علم الأمراض الشرعي: “خل التفاح هو مكمل غذائي، ولا يوجد الكثير من المعلومات حول التأثير الذي يمكن أن يحدثه”.

وأضافت: “من الواضح أن الخل حمضي ولا نعرف كم كانت تتناول في كل مرة”.

وقد لوحظ أن الملحق كان يمكن أن يتفاعل مع أدويتها، لكن الدكتور جاي اعتبر ذلك غير مرجح.

تم استخدام خل التفاح لمدة آلاف السنين لأغراض مختلفة 

مقالات شبيهة:

11 فائدة صحية مذهلة لخل التفاح

10 أطعمة مبرهن علمياً أنها تساعد على خسارة الوزن

منذ قرون، يستخدم خل التفاح للعديد من الأغراض منها علاج السعال، ورغم عدم وجود أبحاث في المنطقة، يعتقد البعض أن شرب خل التفاح يوميا يمكن أن يساعد في إنقاص الوزن.

لكن خل التفاح، المصنوع من التفاح والخميرة والبكتيريا المخمرة، له طعم قوي ويمكن أن يكون حامضا جدا، وقد يؤدي إلى تآكل المنيا، وبعض الناس يختارون تناول أقراص خل التفاح بدلا من ذلك.

هناك القليل من الأبحاث حول الفوائد أو الآثار الجانبية لأقراص خل التفاح.

على الرغم من أن بعض الدراسات وجدت أن خل التفاح يمكن أن يؤدي إلى فقدان الوزن، وانخفاض مستويات الكوليسترول، ومستويات السكر في الدم ، هناك بعض الآثار الجانبية.

استهلاك الكثير من خل التفاح يمكن أن يسبب عسر الهضم وتهيج الحلق وانخفاض البوتاسيوم، وذلك بسبب حموضته العالية.

الاستخدام طويل الأمد للمنتج يمكن أن يعرقل توازن قاعدة الحمض في الجسم، وفقا لـ Healthline.

من المعروف أيضا أن الأقراص نفسها تسبب تهيج الحلق.

وقد أوضحت ماندي بون، أم ليندسي، كيف استهلكت ابنتها ملعقة كبيرة من خل عصير التفاح بعد الأكل لمدة عامين، كما أنها حذرت من مخاطر اتباع نظام غذائي، ودعت الناس إلى “توخي الحذر”.

Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها