حلم في السماء .. مخترعة Skyclock تتحدث لنقطة عن اختراعها الذي سيحمي خصوصيتك

لم يعد من المستغرب أن تفتح شباك منزلك اليوم لتجد طائرة بدون طيار في الشارع القريب من بيتك أو في الحي الذي تسكن فيه.

وعلى الرغم من كون هذه الطائرات قد حلت مشاكل كثيرة في عالم التصوير السينمائي وتوصيل البضائع والمنتجات، إلا أنها فتحت في الوقت نفسه تحديات جسيمة، أهمها مشكلة الأمن والحماية والخصوصية.

تخيل نفسك في منزلك تجلس مع عائلتك في الحديقة الخلفية أو على الشرفة أو في أي مكان لا تطالك فيه اعين المارة، ولكن ابن الجيران بالقرب منكم أحب أن يقوم بجولة سريعة في الحي صاحبها تصوير فيديو، لتجد نفسك عرضة لتلصصه وكشف المستور لديك.

هذه المعضلة على الصعيد الشخصي تفتح الباب واسعا امام احتمالات أخرى عديدة في أماكن أكثر حساسية من منزلك، فالبضائع التي تخفيها الشركات المنافسة عن بعضها البعض، أو اللقاءات التي يقوم بها السياسيون بعيدا عن أعين الناس، أو محتوى بعض المخازن باتت كلها عرضة للتصوير من الخارج وبأدوات لا تحتاج إلى الكثير من الخبرة للتحكم بها.

الأفراد الساعون لحماية خصوصياتهم والشركات المستاءة من الطائرات بدون طيار، ليس أمامها الكثير من الحلول، فالرادارات الراصدة لحركة الطائرات غالبا ما تكون تقنيات عسكرية باهظة الثمن وغالبيتها لا تستطيع التعرف على الطائرات الصغيرة أو تلك التي تحلق تحت ١٥ مترا في السماء.

حسب القانون يجوز للمدنيين أن يشتروا طائرات وزنها أقل من نصف كيلو جرام دون أن يصرحوا عن وجودها لديهم، ولا تحتاج إلى إذن لاقتنائها.

الحل في راصد الطائرات الصغيرة Skylock

فكرت الباحثة سيليا خشني في وضع حل لهذه المعضلة الاخذة بالتصاعد، خاصة وأن سوق الطائرات بدون طيار يكبر يوما بعد يوم، وعليه فلابد من إيجاد وسيلة يدافع فيها المؤسسات والأشخاص عن خصوصياتهم.

من الجزائر إلى الدوحة انطلقت سيليا حاملة معها الحلم الكبير في تطوير Skylock عبر برنامج نجوم العلوم، الذي أتاح لها الفرصة لبناء النموذج الأول.

من الدوحة إلى ماليزيا التي أسست فيها شركتها الخاصة لتتمكن من تطوير الفكرة بشكل أفضل مع فريق عمل كبير بعيدا عن ضيق الوقت الذي لاحقها في البرنامج التلفزيوني.

ماليزيا التي تمنح المستثمرين وأصحاب المشاريع إقامة لمدة خمس سنوات مباشرة بعد فتح الشركة كانت الوجهة الأمثل لسيليا، التي تحب العمل بعيدا عن التعقيدات البيروقراطية.

كيف يعمل راصد الطائرات Skylock

راصد الطائرات Skylock يستطيع ومن خلال تقنيات معقدة بتنها سيليا جزءا بعد الأخر، على رصد الطائرات التي تعمل بنظام ال WIFI وتعطيل التواصل بينها وبين جهاز التحكم. وبالتالي تقوم الطائرة التي تدخل المكان غير المرغوب فيه بعمل هبوط امن، أو تعود لصاحبها.

وتقول سيليا في لقاء لها مع مجلة نقطة العلمية، أن الجهاز قادر على تحديد ورصد والتعامل مع ٥ إلى ١٠ طائرات في نفس الوقت.

بل ان الجهاز يمتاز عن الأجهزة الأخرى في انه لا يعطل موجات الراديو في المحيط أو موجات الاتصال اللاسلكية الأخرى مثل البلوتوث والWIFI.

كما يمكنك برمجته لحماية أماكن خاصة دون غيرها، وفيه إمكانية نشر أكثر من جهاز بغرض توسيع نطاق الحماية دون الحاجة إلى إطفاء واحد لتشغيل الأخر.

فيما وفرت الشركة المطورة برنامج لأجهزة الهاتف، قادر على التحكم بالجهاز، وتحميل جميع التحديثات عليه ليتمكن من حماية أكبر.

الجهاز الذي تمت تجربته على منتجات أكثر من ١٨ شركة وأكثر من ٥٠ نوع طائرات، استطاع التعامل معها جميعا ولم يفشل في أي من مرات التجريب. مما منحه

براءة اختراع

حيث سجلت سيليا الأمر كله كبراءة اختراع باسمها ضمن مشوار طويل تكلل أخيرا بالنجاح.

جائزة في الكويت

كما منحتها اللجنة المنظمة لمعرض الاختراعات الدولي في الشرق الأوسط الجائرة الكبرى والجائزة الذهبية عن اختراعها، وذلك تقديرا لجهودها في هذا المجال.

Total
0
Shares