تغييرات في الدورة الشهرية بعد لقاح COVID-19

عندما أصبحت لقاحات COVID-19 متاحة لأول مرة، لاحظت بعض النساء نزيفًا غير متوقع في الدورة الشهرية بعد أن تلقين لقاحاتهن.

لم يتم تتبع تغيرات الدورة الشهرية أو النزيف غير المتوقع في الدراسات الأصلية للقاحات COVID، لذلك لم يتمكن أحد من تحديد ما إذا كانت هذه التغييرات جزءًا من نمط مرتبط باللقاح.

لذلك قام فريق من الباحثين بتوزيع استبيان يسأل النساء عن تجاربهن المتعلقة بالحيض مع اللقاح، وتم نشر النتائج.

كم عدد النساء اللواتي عانين من نزيف حاد أو غير متوقع بعد لقاحهم؟

لا يعتمد الاستطلاع على عينة تمثيلية، لذلك لا نعرف مدى شيوع هذه الآثار الجانبية للدورة الشهرية بين السكان عمومًا.

نحن نعلم فقط مدى انتشارها بين النساء اللواتي أجبن على الاستطلاع.

من ناحية أخرى، قد تكون النساء اللواتي يعانين مشاكل أكثر قابلية لملء الاستبيان؛

لكن الباحثين لاحظوا أنه قد تكون هناك أسباب تجعل النساء اللواتي لديهن تغيرات في دورتهن الشهرية أقل قابلية للمشاركة في الاستبيان.

نتائج الدراسة

من بين النساء اللواتي شملهن الاستطلاع ولديهن دورات شهرية طبيعية، قالت 44٪ أن الدورة استمرت كالمعتاد، وقالت 42٪ إن دورتهن كانت أكثر غزارة.

كما أفادت غالبية النساء اللواتي لا يحضن عادةً، بوجود نزيف مفاجئ.

وشمل ذلك 71٪ من النساء اللواتي يتناولن موانع حمل طويلة المفعول وقابلة للانعكاس مثل اللولب، و 66٪ ممن تجاوزن سن اليأس، و 39٪ ممن يتناولن هرمونات.

إقرأ أيضا:

تعرفي على أسباب تأخر الدورة الشهرية أو غيابها

الشعور بالقلق في الأيام التي تسبق الدورة الشهرية..الأسباب والعلاج وفقا للخبراء

لماذا حدث هذا؟

لا نعرف سبب حدوث ذلك، لكن مؤلفي الدراسة يقولون إنه خلال العام الماضي، كان من السابق لأوانه إخبار النساء أنه لا توجد “آلية بيولوجية” يمكن للقاح من خلالها أن يتسبب في حدوث نزيف حيضي اختراق.

لكنهم لاحظوا أنه تم الإبلاغ عن تغييرات في الدورة الشهرية مع لقاحات أخرى في الماضي، بما في ذلك لقاحات التيفوئيد والتهاب الكبد B و HPV.

وبما أن الرحم يجب أن ينتقل بين وظائف النزيف والتخثر والإصلاح، والتي تشمل الجهاز المناعي، فإن شيئًا مثل اللقاح الذي ينشط الجهاز المناعي ويسبب الالتهاب قد يؤثر بشكل معقول على هذه العمليات.

قالت المؤلفة الرئيسية كاثرين كلانسي لشبكات Technology Networks:

“عندما يتم تنشيط الجهاز المناعي بشيء مثل لقاح، سيكون له جميع أنواع التأثيرات اللاحقة، بما في ذلك على الرحم”.

لاحظ المؤلفون أن “الجهاز التناسلي الرحمي مرن وقابل للتكيف في مواجهة الضغوطات لمواجهة التحديات قصيرة المدى بطريقة تترك الخصوبة على المدى الطويل سليمة”.

نحن نعلم بالفعل أن الإجهاد (الجسدي والنفسي) يمكن أن يكون له تأثيرات على الدورة الشهرية.

ومع ذلك، إذا كنت تعانين من نزيف غير متوفع، فقد يكون فحصك فكرة جيدة.

يمكن أن يكون النزيف غير المتوقع خارج فترة العادة الشهرية علامة مبكرة على الإصابة بالسرطان.

لكن من المفيد معرفة أنه يمكن أن يكون أيضًا أحد الآثار الجانبية للقاح COVID.

في النهاية، ما زلنا لا نعرف سبب حدوث النزيف الثقيل، ولا نعرف مدى شيوعه حقًا.

لكن على الأقل هناك معلومات لتقول أن هذا الأمر موجود، ويقوم الباحثون بدراسته أكثر.

المصدر

Total
0
Shares