المغرب: رؤية مستقبلية للوصول إلى 170 سد بحلول عام 2030

18 أغسطس , 2019
Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها

مصدر المقال

المصدر

الرابط المختصر لهذا المقال

https://www.nok6a.net/?p=29451

من 2001 إلى 2014، تمكن المغرب من تشغيل أكثر من 40 سدا، ليصل عدد السدود الحالية إلى 140 سدا بطاقة إجمالية للخزان 18.6 مليار متر مكعب.

بالنسبة للدورة القادمة، يضع المغرب أهدافا طموحة للحفاظ على الموارد المائية، حيث تسعى البلاد للانتقال إلى 170 سدا بحلول عام 2030 والوصول إلى طاقة تخزين تبلغ 30 مليار متر مكعب من مياه الأمطار.

مع العلم أن سد الحسن الثاني لديه سعة تخزينية تبلغ 400 مليون متر مكعب، وهو ما يلبي الاحتياجات المائية للمحيط الهيدروليكي الصغير والمتوسط ​​على طول وادي ملوية، وتبلغ مساحته 7000 هكتار.

وكان العاهل المغربي محمد السادس، قد أعطى في عام 2018 تعليماته العليا لبناء السدود القصيرة ذات السعات المختلفة بالإضافة إلى سدود التلال.

العمل جار بالفعل، وهناك 35 سدا من مختلف الأحجام مفتوحة حاليا في جميع أنحاء البلاد، لتلبي الطلب المتزايد على المياه وتخفيف تدهور الموارد التقليدية.

كما أصر جلالة الملك على إنشاء محطات لتحلية المياه والسعي لتوفير المياه في المجال الزراعي.

وقبل بضعة أشهر، في أبريل 2019، ركز عاهل البلاد على مسألة إمدادات المياه في المناطق الشمالية والشمالية الشرقية من المغرب، وهي الحدود من وجدة إلى طنجة.

 

 

Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها