نقطة أخبار العلوم الطلقات السقراطية

الطلقات السقراطية

بقلم أ. د. نصرالله محمد دراز

سعى سقراط طيلة حياته وراء الحقيقة المجردة دون تحريف أو تزييف، فى حين سعى آخرون فى مجاملة واقعهم الأليم تحت ما يسمى بالذكاء الاجتماعى. وفى ظل ما يسمى بالذكاء الاجتماعى، أدين سقراط بالهرطقه بسبب تعاليمه وطلقاته النارية التى دائما ما أصابت هدفها وأشعلت نيران الحقد والغيره فى قلوب كل الحاقدين عليه علاوة على انفجار ضجيج غضب كل مدعى للمعرفة التى تأسست على الفضيلة عند سقراط. وعلى الرغم من أن سقراط قد امتلك القلوب اعتمادا على امتلاكه للعقول الا أنه ظل وسيظل  في أفضل الظروف لغًزا وفي أسوأها سوف يبقى شخصية غير معروفة.

ماهية الطلقات السقراطية

ماهية الطلقات السقراطية كمنت فى جلبه للفلسلفة من السماء الى الأرض هكذا قال عنه شيشرون. كما أن الطلقات السقراطية قد انطلقت من قاعدتين يرجع الفضل فى انشائهما الى سقراط نفسه ومن ثم كان انطلاق الفلسفة الفكرية القائمة على قاعدة المقال الاستقرائى  وعلى قاعدة التعريف العام. ان سقراط قد أشرف على قواعد الاطلاق بما لديه من قدرة على الإقناع وموهبة فى الكلام وبما كان ينطق به محياه من تعابير هكذا قال عنه سبنثاروس. احتلت الطلقات السقراطية مكانة عالمية يمكن تلخيصها فى قوله ”  أنا لست أثينياً ولا يونانياً، أنا مواطن عالمي” ، هكذا كان يرى سقراط نفسه، وكأنه طائر يحلق بجناحيه فوق كوكب الأرض. 

بعض الطلقات السقراطية

ومن الطلقات السقراطية ما يلى: الحكمة لله وحده، وعلى الإنسان أن يجد ليعرف، وفي استطاعته أن يكون محباً للحكمة تواقا إلى المعرفة، باحثاً عن الحقيقة. أقرب شيء الأجل وأبعد شيء الأمل.  ليس من الضروريّ أن يكون كلاميّ مقبولاً، من الضروريّ أن يكون صادقاً. العلم هو الخير والجهل هو الشر. طلقات سقراطية عبرت عنها كلمات جبرانية  فى قصيدة البلاد المحجوبة للأديب / جبران خليل جبران:

يا بِلادَ الفِكْرِ يا مهْدَ الأُلى .. عَبَدوا الحقَّ، وصلُّوا للجمَالْ

ما طلبْناكِ بركْبٍ أوْعلى .. متْنِ سُفْنٍ، أوْ بخيْلٍ ورِجالْ

لسْتِ في الشرقِ ولا الغرْبِ ولا .. في جنوبِ الأرْضِ أوْ نحْوَ الشِّمالْ

لسْتِ في الجَوِّ ولا تحْتَ البِحارْ .. لسْتِ في السَّهْلِ ولا الوعْرِ الحَرِجْ

أنتِ في الأرواحِ أنْوارٌ ونارْ .. أنتِ في صدْري فؤادٌ يخْتلِجْ

ان المعرفة القائمة على الفضيلة سعى وأسس لها سقراط ومن بعده كل الفلاسفة، ولكنها الحقيقة أو الفضيلة التى لن تكتمل الا فى البلاد المحجوبة التى قال فيها جبران خليل جبران: 

يا بلاداً حُجِّبَـتْ منْذُ الأزَلْ .. كيفَ نرْجوكِ ومنْ أيْنَ السَّبيلْ

طلقات سقراط لم تكن الا فى الفضيلة التى اعتبرها سقراط أساسا للحكمة ومن ثم حجر المعرفة الصحيحة.

أ. د. نصرالله محمد دراز
أ. د. نصرالله محمد دراز
** أستاذ علوم المواد والنانوتكنولوجى، ** أحد أفضل 2% من العلماء حول العالم طبقا لقائمة ستانفورد الأمريكية، ** المركز القومى للبحوث - مصر