fbpx

الطاقات المتجددة: المغرب يهدف إلى إنتاج 6000 ميجاوات في عام 2020

يخطط المغرب لإطلاق العديد من مشاريع الطاقة الشمسية وطاقة الرياح في عام 2020 لتعزيز إنتاجه من الطاقة.

ويمكن أن تسمح هذه المبادرة للمملكة بالوصول إلى هدفها المتمثل في إنتاج طاقة تبلغ 6000 ميجاوات في عام 2020.
حتى لو لم يفتتح المغرب محطة جديدة لتوليد الطاقة في عام 2019، فإن الوكالة المغربية للطاقات المتجددة (MASEN) قد أوضحت بالتفصيل، في تقرير، أن قدرة الطاقات المتجددة وصلت في نهاية عام 2019، إلى 3685 ميجاوات ( ميغاواط) بما في ذلك 700 ميغاواط من الطاقة الشمسية، 1215 ميغاواط من طاقة الرياح و 1770 ميغاواط من الطاقة الكهرومائية.

تؤكد الوكالة المغربية للطاقة الشمسية أن هدف الإنتاج البالغ 6000 ميجاوات سيتم الوصول إليه في عام 2020 مع إطلاق مشاريع جديدة.

ووفقًا لهذه الشركة، يهدف المغرب إلى جعل 42٪ من إنتاجه من الطاقة المتجددة في عام 2020 وزيادة إلى 52٪ في عام 2030.

مقالات شبيهة:

المغرب…ندوة المشتريات 2019 تسفر عن شراكة لتعزيز الطاقات المتجددة

يتم إنتاج الطاقات المتجددة في المملكة في الوقت الحالي من قبل أربع محطات لتوليد الطاقة الشمسية و 11 توربينات الرياح. تمتلك محطة نور ورزازات للطاقة الشمسية أعلى قدرة، مع 580 ميجاوات.

في قطاع طاقة الرياح، تتمتع محطة طرفاية بأعلى قدرة وهي 301 ميجاوات، تليها Aftissat و Akhfenir، بقدرة 200 ميجاوات لكل منهما.

بصرف النظر عن هذه البنى التحتية، تعتزم البلاد إطلاق محطات الطاقة الشمسية في نور ميدلت الأول ونور ميدلت الثاني، بقدرة 800 و 230 ميجاوات على التوالي، بالإضافة إلى مشاريع أخرى تبلغ طاقتها الإجمالية 1150 ميجاوات من الطاقة الشمسية و 640 ميجاوات في اليوم من طاقة الرياح.

أخيرا، تحدد MASEN أن المشروعات التي لا تزال في مرحلة التخطيط تشمل محطات توليد الكهرباء في العديد من المناطق في المغرب، وسيصل إجمالي المشروعات إلى 1000 ميجاوات من الطاقة الشمسية و 570 ميجاوات من طاقة الرياح.

Avatar
مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية