أثر الرياضة في الصحة النفسية ..نقاش العلماء في مؤتمر WISH العالمي

عقد في اليوم الأخير من فعاليات “مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية “جلسة بعنوان (الرياضة للصحة النفسية .. نظام عالمي قائم على القدرات) ، وشارك في الجلسة كل من : سمو الشيخة انتصار الصباح، مؤسس “مؤسسة انتصار الخيرية” الكويتية ، الدكتور كامران عباسي رئيس تحرير المجلة الطبية البريطانية ، و كايتلين سيمبسون مدربة رياضات أولمبية خاصة ، بالإضافة إلى العداء البريطاني السير مو فرح.

وتحدثت الشيخة انتصار الصباح، التي أسست “مؤسسة انتصار”، حول تحديات ممارسة الرياضة الموجودة في المجتمعات العربية بالنسبة الفتيات والنساء في سن 12 عامًا فما فوق حيث تقل نسب مشاركتهنّ، مؤكدةً أهمية النشاط البدني في التخفيف من الصدمات النفسية، وتخليص الجسم من ارتفاع مستوى الأدرينالين والكورتيزول بسبب الصدمات .

أما الدكتور كامران عباسي قال: ” نحن بحاجة إلى توسيع الحوار حول فوائد التمرين والحركة بناء على الأدلة حول هذا الموضوع وأضاف عباسي : لا تحظى الرياضة بنفس البحوث التي تعنى بتوسيع نطاق ممارسة الأنشطة البدنية وعلى الرغم من وجود الكثير من الأدلة حول فوائد الرياضة البدنية والنفسية، فإنها في تقديري لا تزال مجالاً علمياً ناشئاً يحتاج إلى مزيد من البحث “.

وتحدث السير مو فرح عن نجاحه البارز كعداء للمسافات الطويلة، وقال أن ركضه كان دائمًا بمثابة مرساة له، لا سيما خلال لحظات عدم الاستقرار التي واجهته في حياته و تابع قائلاً : “يمكن للرياضة أن تكون علاجًا رائعًا”.

من جانبها، أوضحت كايتلين سيمبسون “مدربة رياضات أولمبية خاصة”  والتي شاركت في إعداد تقرير “الرياضة للصحة النفسية” أن التقرير يجمع بين الأدلة على أن الرياضة فعالة مثل الأساليب الدوائية في معالجة القلق والتوتر، وبتكلفة أقل. ولفتت إلى أن الصحة النفسية هي أحد الأمراض العشر الأكثر شيوعًا على مستوى العالم، مع تفاقمها بنسبة 25% منذ بداية جائحة كوفيد-19، وأن الرياضة توفر مجموعة أدوات رائعة لمعالجة تحديات الصحة النفسية.

و دعا المتحدثون في الجلسة، إلى ضرورة توسيع الحوار حول فوائد التمارين الرياضية والحركة، وزيادة البحث العلمي حول أهمية الرياضة البدنية والنفسية وأثرها على الفرد والمجتمع بوجه عام.

من جهة أخرى فقد أصدر خلال القمة تقرير جديد اشتركت في تأليفه منظمة الصحة العالمية (المنظمة) وشركاء “ويش” بعنوان استثمار اليوم مكسب الغد ، وقد دعا التقرير الحكومات والسلطات الرياضية إلى الاستفادة من الاستثمارات المسخرة للمناسبات الرياضية الكبرى بهدف ترك إرث أكثر استدامة من الفوائد الصحية للمجتمعات بالإضافة إلى تعزيز النشاط البدني من خلال الفعاليات الرياضية الكبرى ، بطرق لتعزيز إرث الفعاليات الرياضية الكبرى حتى تسهم على نحو أكثر فعالية في زيادة النشاط البدني، وتحسين صحة السكان.

Total
0
Shares