fbpx

مجلة نقطة العلمية

نقطة من بحر العلم

بيئة ومناخ علم الحشرات

التلوث البلاستيكي أودى بحياة نصف مليون “سلطعون الناسك”

أفادت دراسة جديدة أن ما يقدر بنحو 570 ألف سلطعون الناسك قُتل بعد أن حوصر في بقايا البلاستيك.

وقال الباحثون إن أكوام البلاستيك على الشواطئ تخلق حواجز مادية و “مصائد مميتة” للسرطان.

نظرت الدراسة في جموع السلطعون الناسك الملقب بالفراولة في موقعين استوائيين بعيدين عن الجزيرة.

يقول العلماء إن هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث حول كيفية تأثير التلوث البلاستيكي على مجموعات الأحياء البرية في جميع أنحاء العالم، وخاصة على الأرض.

وقال اليكس بوند، مؤلف مشارك في قسم علوم الحياة في متحف التاريخ الطبيعي في لندن: “إن احتمال تلف البلاستيك على الشواطئ والنظم الإيكولوجية الأرضية الأخرى قد تم تقديره”.

وقال إن البلاستيك في المحيطات يتشابك ويبتلع الحياة البرية، لكنه على الأرض، فهو بمثابة فخ وحاجز للأنواع الحية.

استطلع الباحثون مواقع في جزر كوكوس (كيلينغ) في المحيط الهندي وجزيرة هندرسون في جنوب المحيط الهادئ، ويقولون أن كلا الموقعين مليء بملايين القطع البلاستيكية.

وقال الباحثون أن سرطان البحر علق في حاويات بلاستيكية ولم يتمكن من الخروج، فمات في النهاية.

احصى الباحثون عدد الحاويات الخطرة الموجودة وعدد السرطانات المحاصرة، واستنبطوا النتائج التي توصلوا إليها لتقدير مجاميع الجزر.

مقالات شبيهة:

خطر البلاستيك على البيئة يهدد صحة الإنسان والصحة العامة

أربعة مشاريع تحاول منع البلاستيك من الوصول إلى المحيط

وقالت جينيفر لافرز من معهد الدراسات البحرية والقارة القطبية الجنوبية بجامعة تسمانيا في استراليا “هذه النتائج مروعة لكنها ربما ليست مفاجئة.”

وقالت “من المحتم أن تتفاعل هذه المخلوقات مع التلوث البلاستيكي وتتأثر به”.

تتفاقم المشكلة من حقيقة أن سرطان البحر الناسك لا يملك قوقعة خاصة به، وأثناء نموها، تحتاج إلى الانتقال إلى قواقع أكبر، وعندما يموت سلطعون واحد، تنبعث منه رائحة تخبر سلطعون آخر بتوفر قوقعة جديدة.

وهذا يعني أن “الآلية ذاتها التي تطورت لضمان أن سرطان البحر الناسك يغير قوقعته، قد أسفرت عن إغراء قاتل”، وفقا للدراسة.

في حاوية واحدة، وجد الباحثون 526 سلطعون الناسك، كما عثروا على حاويات تحتوي على كل من السرطانات الميتة والحية، ويُفترض أن الأولى انجذبت إلى الأولى.

يقول المؤلفون إن سرطان البحر الناسك يلعب دورا مهما في النظام البيئي، من خلال تخصيب وتهوية التربة، وتفريق البذور.

كما أنها تلعب دورا في السياحة – فهي مصدر مهم للتوظيف في الجزر – من خلال منح الزوار فرصة لمشاهدة الحياة البرية المحلية.

على الرغم من أن الدراسة أجريت على الجزر النائية، إلا أن بوند يقول إن التلوث البلاستيكي عالمي، وأن هذا من المحتمل أن يكون مشكلة في أي مكان يعيش فيه سرطان البحر الناسك بجوار الحطام.

Avatar
مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية