التغير المناخي وأثره على دولنا العربية، والدول الأشد فقراً

2 سبتمبر , 2019
Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها

مصدر المقال

المصدر

الرابط المختصر لهذا المقال

https://www.nok6a.net/?p=29692

في مؤتمر طوكيو الدولي للتنمية الأفريقية (TICAD)، ذكّر الأمين العام للأمم المتحدة بأن أفقر وأضعف البلدان والسكان هم أول الضحايا تأثرا من التغير المناخي.

بالنسبة إلى جوتيريس، لا يمكن أن يكون هناك مكان أكثر ملاءمة من اليابان، التي تواجه بانتظام تسونامي، للحديث عن مكافحة تغير المناخ والحد من مخاطر الكوارث.

في اليوم الثاني من مؤتمر TICAD السابع في يوكوهاما، قال الأمين العام للأمم المتحدة إنه لا يوجد شيء أسوأ من الكوارث لهزيمة جهود التنمية.

6 خطوات مهمة يجب اتخاذها لإبطاء التغير المناخي

وقال جوتيريس الى جانب رئيس جنوب افريقيا سيريل رامافوسا “عقود من التقدم في التنمية المستدامة يمكن محوها بين عشية وضحاها.”

وقال كمثال: “انظر فقط إلى ما حدث مع إعصار إيداي في موزمبيق – مثال على كارثة تفاقمت بسبب تغير المناخ”.

يعتقد الأمين العام للأمم المتحدة أن القارة الأفريقية تتمتع بسلطة معنوية خاصة بشأن قضية تغير المناخ، وقال “إن إفريقيا لا تسهم كثيرا في ظاهرة الاحتباس الحراري، لكنها تعاني من عواقب وخيمة”، مع التشديد على أن تغير المناخ “يحدث وفي كل مكان”.

هل هناك صلة بين تغيّر المناخ والظواهر الجوية القاسية؟

“كل أسبوع نسمع أنباء عن الدمار المرتبط بالمناخ، كما أن تأثيرات التغير المناخي ستزيد في شدتها وتواترها “.

وقال جوتيريس: “إذا كانت إفريقيا مستهدفة بشكل خاص من جراء تغير المناخ، فلن يكون هناك أي بلد أو قطاع اقتصادي آمن”، مذكرا أنه في اليابان، تم إجلاء حوالي مليون شخص الأيام الأخيرة بسبب الفيضانات التي ضربت الأرخبيل.

وأعرب عن أسفه قائلا: “عبر القطب الشمالي، لا تزال حرائق الغابات المدمرة مستمرة بسبب درجات الحرارة القياسية، ونحن نشهد جميعا مأساة الأمازون”.

حل مشكلة المياه يتطلب أولاً حلا لمشكلة الطاقة

وقال الأمين العام: “في أوغندا، يساعد التغير المناخي على زيادة الإصابة بالملاريا”.

وأضاف: “في جميع أنحاء إفريقيا، يعد الجفاف طويل الأجل حقيقة متزايدة ومتنامية، ويتورط بشكل مباشر كسبب لانعدام الأمن، كما نرى بوضوح في منطقة الساحل”.

وختم حديثه قائلا: “كما هو الحال دائما، فإن الفقراء والضعفاء هم أول من يعاني، وهم أيضا الأشد تضرراً من آثار التغير المناخي ، لهذا السبب، بينما نعالج أسباب التغير المناخي ، يجب ألا ندع أحدا يواجه عواقبه”.

Avatar

عن الكاتب

مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية

شاركها