fbpx

مجلة نقطة العلمية

نقطة من بحر العلم

الاحتباس الحراري المفهوم البيئي بيئة ومناخ

القوارير البلاستيكية يمكنك إستبدالها ببطاقات الحافلات العامة في الإكوادور

في محطة حافلات Guayaquil، المركز الاقتصادي للإكوادور، يمكن للمستخدمين استبدال القوارير البلاستيكية بتذاكر الحافلة.

توفر آلة التجميع سنتان من الدولار الأمريكي، العملة في هذا البلد الواقع في منطقة الأنديز، لكل زجاجة، وقد تم جمع أكثر من 24000 زجاجة بلاستيكية

في الوقت الحالي، لا يوجد شيء يمنع المستخدم من المغادرة مع عملاته المعدنية في الجيب، لكن في الأسابيع المقبلة، ستسمح الآلات الجديدة بـ “بطاقة الائتمان المغناطيسية” التي تتيح للمستخدمين الدفع مقابل رحلاتهم بالحافلة، وفقا لما قاله رئيس مجلس الحافلات في ميتروفيا” Leopoldo Falquez” لوكالة فرانس برس.

طريق الحرير الجديد يمكن أن يهدد المعركة ضد ظاهرة الاحتباس الحراري

ويرحب كريستيان كارديناس، مستخدم شبكة الحافلات غواياكي، ثاني أكبر مدينة في البلاد (2.7 مليون نسمة) بالفكرة، وقال:  “تخيل: بوجود سنتين لكل زجاجة، إذا قمت بجمع 15 زجاجة، فهذا يكسبك 30 سنتا، وهو ما يكفي لدفع تذكرة سفر إلى متروفيا”.

وقال واشنطن برافو (76 عاما) الذي يجمع الزجاجات في الشوارع أو صناديق القمامة ويمول تذاكره “إنه مفيد جدا”، بالنظر إلى أن مراكز إعادة التدوير لا تدفع سوى 50 سنتا للكيلوغرام.

منذ تطبيق هذا النظام، قبل شهرين، تم جمع أكثر من 24000 زجاجة بلاستيكية، وفقا لشركة Metrovia التي تخطط لتثبيت آلات التجميع في الأماكن التي يوجد فيها تركيز أكبر لمستخدمي شبكة الحافلات.

وهناك مبادرات مماثلة في بلدان أخرى، حيث تم اختبار مشروع رائد مماثل منذ نهاية عام 2018 في مترو اسطنبول لتعزيز إعادة التدوير، وفي سورابايا، وهي مدينة ساحلية في إندونيسيا، يمكن أيضا ركوب الحافلة مقابل النفايات و القوارير البلاستيكية: تذكرة الحافلة تكلف 3 زجاجات أو 10 أكواب بلاستيكية.

تعليق واحد

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Avatar
مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية