أدوية سرطان مفتوحة المصدر

10 نوفمبر , 2014

شاركها

مصدر المقال

المصدر

الرابط المختصر لهذا المقال

https://www.nok6a.net/?p=9401

أطلق الكيميائي العالم إسحاق يونيموتو مشروعه “ماريلين” لطلب التمويل الجماهيري، وهو مشروع لبدء انطلاق أدوية سرطان مفتوحة المصدر بلا حقوق محفوظة ولا براءات اختراع، مثلما سبقتها في مجال الحاسوب من قبل البرمجيات مفتوحة المصدر.

يريد يونيموتو الوصول إلى 75,000 دولاراً كي يمول تجربة يأمل أنها سوف تثبت أنه يمكننا استخدام مركب متسلسل من البق لمعالجة السرطان، وهي الخطة التي يمكن أن تحرر الصناعات الدوائية وتقلل أسعار أدوية السرطان بشكل دراماتيكي، حيث كلفت السوق العالمية لهذه الأدوية هذه السنة حوالي تريليون دولار، كما أن متوسط ما تكلفه أدوية السرطان في شهر واحد يبلغ حوالي 10,000 دولار في الولايات المتحدة كمثال.

لهذا يؤمن يونيوموتو أن الحل هو أدوية بلا حقوق محفوظة أو براءات اختراع.

“صناعة البرمجيات وحركة المصدر المفتوح  open-source أثبتت أن تسجيل براءات الاختراع ليست ضرورية للابتكار، فذلك سوف يجعل أدوية السرطان أرخص وأسهل في أخذ النموذج المعروض وحرية تطويره والبناء عليه لعمل أدوية مطوّرة ومحسّنة، وكذلك يوسع وصولها إلى الدول التي لا تستطيع الحصول على اتفاقيات الترخيص والاستيراد”

كما كتب يونيموتو على موقع الحملة  Indysci.org.

في الواقع هذه ليست فكرة جديدة،  فهذا المركب قد أتى به علماء روسيون في السبعينات كي يعالجوا السرطان باستخدام علم الأحياء، لكن هذا المركب سبب عيوباً في القلب.قامت باحثة في جامعة “ماريلاند” بالعودة إلى الفكرة ووجدت أنه بإزالة ذرة الأكسجين فإن المركب يصبح أكثر أماناً وفعالية، لكنها تركت المشروع حين انتقلت إلى عمل آخر مع المعهد الوطني للصحة ولم تعد تستطيع الاستمرار فيه، فقرر يونيموتو أن يأخذ المشروع وأن يثبت عمل الباحثين  الأصليين.

لم يستخدم يونيموتو المواقع التقليدية لطلب التمويل مثل  Kickstarter أو Indiegogo وإنما استخدم الموقع Indysci.org، ليستخدم هذا المال في شراء معمل وشراء أدوات العمل فضلاً عن بدء التجارب على الفئران، بدأت الحملة في البداية بطلب 50,000 دولار لكنها رفعت سقفها إلى 75,000 دولار لتشمل مركبين آخرين للعمل عليهما، وينوي البدء في تجاربه في يناير أو فبراير العام القادم.

يقول يونيموتو “الصورة الكبيرة للمشروع أننا نحاول حل مشكلة الأدوية باهظة الثمن بإطلاق أدوية أخرى تضغط على سعرها بالمنافسة.”