بيت يشبه البيضة يعمل بالشمس والرياح ليمكنك من العيش في أي مكان

3 فبراير , 2016

شاركها

مصدر المقال

المصدر

الرابط المختصر لهذا المقال

https://www.nok6a.net/?p=17291

صمم فريق سلوفاكي تصميماً معمارياً أنيقاً ومبتكراً على شكل بيضة تشبه كبسولة فضاء صغيرة، وهو يمثل حلاً إبداعياً لمشاكل السكن على هذا الكوكب، هذه الكبسولة عبارة عن بيت صغير مزود بكل الكماليات التقليدية التي تتوقعها، لكنه يستطيع توليد طاقة نظيفة، ليمكنك من العيش في أي مكان، سواء في مدينة أو غابة أو صحراء.

بعد ست سنوات من التطوير، كشف الفريق عن هذه الكبسولة البيضاوية وسط صيحات الحماس في مهرجان التصميم الحديث، وقد تلقى الفريق حجوزات لها وصلت إلى الآلاف، بشهرة وجاذبية وصلت إلى نجوم المجتمع.

أحد أعضاء الفريق الذي يسمى Nice Architects قال إنهم تفاجئوا بردود فعل الناس، وأنه يتوجب عليهم الآن أن يراجعوا نموذجهم الأولي مع هذا الإقبال غير المتوقع.

الكبسولة المبتكرة تجمع بين الوظيفة والأناقة، كما أنها تمد نفسها بالطاقة عبر خلايا شمسية تغطي سقفها، وتوربينة رياح قابلة للسحب ذات 750 واط، كما أن الشكل المنحني يجعل كفاءة استخدام الطاقة فيها أكبر ما يمكن، ويسمح بتجميع مياه المطر في فلاتر تجعل هذه المياه آمنة للاستخدام البشري فيما بعد، وكل هذه المزايا تجعل هذا البيت عملياً حتى في أكثر الأماكن النائية، كما أنه يسهل نقلها.

أما بالنسبة لظروف المعيشة بداخلها، فإن التصميم يستغل المساحة الداخلية التي تبلغ 8 أمتار مربعة حتى آخر حد، بسرير قابل للطي، ومساحة عمل يمكنها أن تتسع لتناول الطعام والحمام والمطبخ والتخزين.

جمهور هذه الكبسولة سوف يتضمن شركات الضيافة لرجال الأعمال، فقد جاءت حجوزات كثيرة من الفنادق، والناس الذين يريدون التواجد في الطبيعة بسهولة، وبناء على ردود الأفعال الواسعة، فهذه الكبسولة هي لكل الناس، فقد كانت آسرة ومرضية للخيال، وذكرت الناس بأحلام الطفولة.

الفريق المعماري عمل أيضاً على جعل الكبسولة ذات تصميم ملائم أكثر للبيئة الحضرية، بجعل الشكل مضغوطاً أكثر وبتطوير كفاءة استخدام الطاقة، وهي توفر حلاً مبتكراً للمدن المكتظة بالسكان والإيجارات الباهظة، فشركة مثل جوجل تقوم بتوفير شاحنة لموظفيها كي يعيشوا فيها حتى يجدوا بيتاً يشتروه، وهذه الكبسولة البيضاوية سوف تكون حلاً أفضل بالطبع.

وبعد ردود الأفعال الجماهيرية، فإن المصممين يفكرون الآن في إضافة مزايا جديدة ذكية مثل برامج للتنبؤ بالطقس، وإضافة عجلات تسهل تنقلها من مكان إلى مكان.

مقالات متعلقة

أضف تعليقك