أوبر وناسا التكسي الطائر خلال خمس سنوات ( فيديو )

22 فبراير , 2018

شاركها

مصدر المقال

المصدر , المصدر

الرابط المختصر لهذا المقال

https://www.nok6a.net/?p=23500

فيما تذهب لعملك كل صباح، أو تعود منه توقفك الأزمات المرورية التي تخنق الطرقات حتى في أكثر الدول العربية تنظيما للطرق، ومما يزيد الطين بلة في الكثير من الأحيان وجود الكثير من الحفريات المزعجة التي تجعل من الطرقات شيء مزعج للغاية. مما يدفعنا دائما للتفكير في حلول مميزة للقفز فوق الحواجز على الأرض فهل يكون التكسي الطائر هو الحل الأمثل لهذه المشكلة.

المدير العام لشركة أوبر Dara Khosrowshahi ( عملاق التكسي في العالم ) صرح أن التكسي الطائر سيكون متاح للإستخدام في غضون خمسة سنوات إلى عشر سنوات كحد أقصى.

مقال قديم: وقت قلق السائقين يقترب؟ سنغافورة أول دولة في العالم تستخدم سيارات أجرة بلا سائق

لكن ألا يستخدم الكثيرون منا النقل الجوي للتنقل داخل المدن، فالمروحيات تنقل دائما كبار الشخصيات من أماكن سكنهم إلى أعمالهم، وذلك لتجاوز الزحام المروري وغيره من مشاكل الطرقات. هذا ما تعدنا به أوبر بالشراكة مع ناسا ولكن بسعر رخيص جدا، في متناولنا جميعا، هذا ما يعدنا به مدير أوبر على الأقل في مؤتمر للتمويل في طوكيو.

اليابان، واحدة من أكثر الدول إزدحاما في العالم، ويجري البحث فيها دائما عن طرق جديدة للنقل، حيث كانت الرائدة في مجالات عديدة منها القطار السريع ( الطلقة ) غيرها من وسائل النقل الأكثر تطوراً.

أوبر كانت قد أعلنت في وقت سابق، انها وقعت إتفاقية مع NASA لتطوير نظام إلكتروني ينظم حركة التكاسي الجوية وذلك كخطوة أولية في الطريق الطوير نحو التكسي الجوي.

مقال سابق: حديقة بيتك بديل للمطارات .. طائرات تقلع وتهبط رأسياً تهدد الطائرات التقليدية
مقال سابق: 15 تقنية جديدة ستصبح سائدة في القريب العاجل

الإختبارات الأولى في مدينة لوس أنجلوس 

صرح مدير أوبر أن المرحلة الأولى لإختبار التكسي الطائر ستكون في مدينة لوس أنجلوس الأمريكية في بداية عام ٢٠٢٠، وستقوم الشركة بإختبار تكسي يحمل ٤ ركاب في كل رحلة، وتطير بسرعة ٢٠٠ ميل في الساعة، مما يجعل هذا الإختبار الثاني بعد مدينة دالاس الأمريكية.

كما صرح المسؤولون عن برنامج التكسي الطائر أن جميع التكاسي ستعمل بالكهرباء، وأن الرحلة التي يتوقع أن تستغرق ٨٠ دقيقة بالسيارة في أوقات الذروة لن تستغرق أكثر من ٤ دقائق كحد أقصى، وتخطط الشركة لتكون جاهزة قبل أولومبيات لوس أنجلس في ٢٠٢٨.

لكن الكثير من الخبراء ما زالوا يعتقدون أن مثل هذا النوع من وسائل النقل ذاتية القيادة لن تكون مجدية بشكل عام.

وتعاقدت أوبر مع خمس شركات في مجال تصنيع ما يسمى بالمركبات القادرة على الطيران والهبوط والمعروفة إختصارا (VTOL) وذلك لتصنيع النماذج الأولى من التكسي الطائر.