أنابيب كربون نانوية تسمح بمرور جزيئات المواد عبر أغشية الخلايا

14 أبريل , 2015

شاركها

مصدر المقال

المصدر

الرابط المختصر لهذا المقال

https://www.nok6a.net/?p=16238

يعتبر الغشاء الخلوي جزء مهم جداً من الخلايا، فهو يحفظ العضيات والمواد الكيميائية المفيدة فيها، ويعمل على طرد ما تبقى من مواد غير نافعة، ولهذا يجب على الغشاء أن يتمتع أيضاً بخاصية النفاذ الانتقائي، حيث يجب السماح للجزيئات الصحيحة -مثل الحمض النووي DNA أو الماء- بالدخول إلى الخلية عند اقترابها منها.

على الرغم من أن العلماء كانوا قادرين على تصنيع أغشية اصطناعية لاستخدامها في تحضير المستحضرات الصيدلانية ومعالجة المياه، إلّا أنهم لم يكونوا قادرين على تزويدها بقابلية الاختراق التي تمتلكها الأغشية الطبيعية، ولكن وفقاً لدراسة جديدة نشرت في مجلة (Nature)، فقد استطاع فريق من الباحثين الدوليين تصنيع أغشية اصطناعية وطبيعية تتمتع بقابلية الاختراق عن طريق إضافة أنابيب كربونية نانوية إليها لتعمل بمثابة الأنفاق الصغيرة.

ووجد الباحثون أنهم إذا ما قاموا بتغليف الأنابيب الكربونية بالدهون، فإنها ستنزلق من خلال الأغشية الخلوية وتثقبها دون التتسبب بتدميرها، واللافت للانتباه أن هذه الأنابيب التي تم إدخالها لا تتسبب بحدوث تسرب من حوافها، وعن طريق تعريض الأنابيب النانوية لشحنة صغيرة، وجد الباحثون أن تلك الأنابيب تمكنت من انتقاء بعض الجزيئات وإدخالها عبرها تماماً كما تفعل القنوات التي توجد في الأغشية الطبيعية.

أشار الباحثون أنهم متحمسون جداً حول التطبيقات المحتملة لمسام الأغشية الجديدة، والتي قد تساهم في بعض التطبيقات البيولوجية، مثل تصنيع الرئتين أو الكلى الاصطناعية، وذلك على الرغم من أنه يجب تطوير الصفة الانتقائية لهذه القنوات بشكل أكبر، قبل أن يصبح مثل هذا التطبيق أمراً ممكناً، بالإضافة إلى إدخال المزيد من التحسينات على الأغشية الاصطناعية أيضاً.